رمز الخبر: ۲۱۳۸
تأريخ النشر: ۲۰ آبان ۱۳۹۱ - ۱۸:۱۶
طهران:
انتقد نائب الرئيس الايراني محمد رضا رحيمي، منظمة اليونسكو لتلكؤها في مايخص تأسيس مركز دراسات لتوثيق التراث الثقافي غير الملموس في ايران، مؤكداًٌ أنه ينبغي على اليونسكو باعتبارها منظمة ثقافية ان تكون بعيدة عن القضايا السياسية.
شبکة بولتن الأخباریة: انتقد نائب الرئيس الايراني محمد رضا رحيمي، منظمة اليونسكو لتلكؤها في مايخص تأسيس مركز دراسات لتوثيق التراث الثقافي غير الملموس في ايران، مؤكداًٌ أنه ينبغي على اليونسكو باعتبارها منظمة ثقافية ان تكون بعيدة عن القضايا السياسية.

واوضح رحيمي في كلمة له خلال مراسم افتتاح "مركز الدراسات الاقليمية للحفاظ وتوثيق التراث الثقافي غير الملموس في اسيا الوسطى"، ان لم تكن الجمهورية الاسلامية الايرانية تحتل المرتبة الاولى‌ او الثانية من حيث التراث الثقافي على مستوى العالم، فانها دون ادنى شك تعد ضمن الدول الخمس الاولى في هذا المجال.

وانتقد نائب الرئيس الايراني منظمة اليونسكو لتلكؤها في مايخص تأسيس مركز دراسات لتوثيق التراث الثقافي غير الملموس في ايران، ووجه سؤال لممثل هذه المنظمة في ايران وقال "لماذا لم يتم تاسيس هذا المركز من قبل؟".

وأكد رحيمي ضرورة ابتعاد اليونسكو باعتبارها منظمة ثقافية عن القضايا السياسية، ‌مبيناً أنه لا توجد مكانة للمتغطرسين والظالمين في هذه المؤسسة الثقافية.
الكلمات الرئيسة: اليونسكو ، طهران ، محمد رضا رحيمي

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین