رمز الخبر: ۲۱۳۵
تأريخ النشر: ۲۰ آبان ۱۳۹۱ - ۱۱:۵۲
محلل جزائري:
رجح المحلل السياسي الجزائري عبد القادر حريشان ان يواصل الرئيس الاميركي باراك اوباما سياسة الحظر ضد طهران لوقف برنامجها النووي دون اللجوء الى تدخل عسكري، مؤكدا عدم جدوى استخدام القوة ازاء ايران، فيما وصف حالة الكيان الاسرائيلي بضعف تاريخي.
شبکة بولتن الأخباریة: رجح المحلل السياسي الجزائري عبد القادر حريشان ان يواصل الرئيس الاميركي باراك اوباما سياسة الحظر ضد طهران لوقف برنامجها النووي دون اللجوء الى تدخل عسكري، مؤكدا عدم جدوى استخدام القوة ازاء ايران، فيما وصف حالة الكيان الاسرائيلي بضعف تاريخي.

وقال حريشان في تصريح خاص لمراسل وكالة‌ انباء فارس وفي رده على سؤال حول الموضوع النووي الايراني ومستقبله في ظل فوز اوباما بولايته الثانية لرئاسة الجمهورية الاميركية، قال: الحديث عن استعمال القوة فأنا استبعد ذلك ولا أرى أن ذلك قد ينفع مع ايران.

وأكد حريشان انه "فمن المرجح ان يواصل اوباما نفس السياسية اتجاه ايران".

ولفت الى الكيان الاسرائيلي ودوره في سياسة الادارة الاميركية والرئيس باراك اوباما قائلاً: في الانتخابات الاميركية، دعمت اسرائيل المرشح الجمهوري ميت رومني.. لان اسرائيل الان في حالة ضعف تأريخي مع الثورات العربية والتحولات الكبري في المنطقة والان كل الاوراق الفاشلة اصبحت في يدها.

وعن التحديات التي يواجهها الرئيس الاميركي قال المحلل الجزائري إن "اوباما جاء بسياسية معتدلة مع روسيا والصين وأوروبا. ومن المرجح ان يعمل على تهدئة الوضع على مستوى السياسية الخارجية أكثر من اللجوء الى استعمال الترسانة الحربية"، مضيفا: "لكن على المستوى الداخلي فلديه ملفات ثقيلة جدا مثل مواصلة مشروع التأمين الصحي الذي بادر به، وهناك مشاريع اخرى خاصة بدفع عجلة الصناعة والمعروف أن الازمة المالية التي جعلت اوباما يتخذ اجراءات صارمة بتأميم اكبر شركات صناعات السيارات، وهذا يعني أن تدخل الدولة سيكون قويا في الميدان الاقتصادي، ذلك بالإضافة الى مشاكل وملفات ثقيلة على المستوى السياسي والاجتماعي".
الكلمات الرئيسة: اوباما

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین