رمز الخبر: ۲۱۲۸
تأريخ النشر: ۲۰ آبان ۱۳۹۱ - ۱۱:۴۰
طالب نائب رئيس ممثلية الجمهورية الاسلامية الايرانية في الامم المتحدة اسحاق ال حبيب الاوساط الدولية ومجلس الامن بالتحرك الفوري والعملي لارغام الكيان الاسرائيلي على وقف الاستيطان في الاراضي الفلسطينية وانهاء الحصار المفروض على قطاع غزة.
شبکة بولتن الأخباریة: طالب نائب رئيس ممثلية الجمهورية الاسلامية الايرانية في الامم المتحدة اسحاق ال حبيب الاوساط الدولية ومجلس الامن بالتحرك الفوري والعملي لارغام الكيان الاسرائيلي على وقف الاستيطان في الاراضي الفلسطينية وانهاء الحصار المفروض على قطاع غزة.

وانتقد ال حبيب في كلمة القاها في اجتماع لمجلس الامن ، كيفية مواجهة مجلس الامن للقضايا العالمية، مؤكداً ضرورة اعادة النظر في الية فرض العقوبات من قبل هذا المجلس، مشدداً على ان العقوبات على الدول ينبغي ان تكون في اطار اهداف ومبادئ ميثاق الامم المتحدة.

واضاف السفير الايراني لدى الامم المتحدة، ان على مجلس الامن اتخاد القرار من قبل جميع الدول الاعضاء استنادا للمادة 24 من ميثاق الامم المتحدة ، الا ان قرارات مجلس الامن لاتعكس اراء الدول الاعضاء عمليا وفي العديد من الحالات.

وطالب نائب رئيس ممثلية الجمهورية الاسلامية الايرانية في الامم المتحدة اسحاق ال حبيب الاوساط الدولية ومجلس الامن بالتحرك الفوري والعملي لارغام الكيان الاسرائيلي على وقف الاستيطان في الاراضي الفلسطينية وانهاء الحصار المفروض على قطاع غزة. معربا عن قلقله ازاء استمرار انتهاك حقوق الفلسطينيين بما في ذلك حصار اهالي غزة من قبل الكيان الاسرائيلي.

واكد ال حبيب انه ورغم الوثائق التي تحدد اسلوب عمل مجلس الامن ، الا ان الاعضاء غير الدائمين في مجلس الامن وفي العديد من الحالات لايعلمون بالمحادثات السرية التي تجري من قبل بعض الاعضاء الدائمين ، وحتى حينما يتم اتخاذ القرار ضد احدى الدول الاعضاء في الامم المتحدة فان هذا البلد لايعلم بمسودة القرار او البيان الذي يعده رئيس المجلس . كما طالب باطلاق سراح جميع المعتقلين الفلسطينيين من زنزانات الاحتلال الاسرائيلي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین