رمز الخبر: ۲۱۱۴
تأريخ النشر: ۱۸ آبان ۱۳۹۱ - ۱۴:۵۵
كشفت مصادر بمنطقة كردستان العراق عن لقاء جمع نائب الرئيس العراقي الهارب والمحكوم بالإعدام غيابيا طارق الهاشمي ، بثلاثة من كبار المسؤولين في المخابرات الإسرائيلية (الموساد) في تركيا قبل أيام.
شبکة بولتن الأخباریة: كشفت مصادر بمنطقة كردستان العراق عن لقاء جمع نائب الرئيس العراقي الهارب والمحكوم بالإعدام غيابيا طارق الهاشمي ، بثلاثة من كبار المسؤولين في المخابرات الإسرائيلية (الموساد) في تركيا قبل أيام.

وقالت المصادر، أن الهاشمي بعث عبر هؤلاء رسالة كان يسعى منذ مدة لإيصالها إلى مسؤولين في الكيان الاسرائيلي، وإلى المخابرات الأميركية، وأوضحت أنه عندما فشل في التعامل مع الإدارة الأميركية توجه إلى الكيان لأن قادته سيضغطون من اجل استعماله للمرحلة التالية.

وأكدت المصادر أن "الهاشمي" استخدم هذه الرسالة مع أكثر من جهة، وذكر أنه قدم مشروعا خاصا لستة أعوام لدول الخليج الفارسي لكنها لم تموله لأنها تركز على سوريا حاليا وبعضها لا يحب التعامل مع أوراق محترقة مثل "الهاشمي"، بحسب وصفها.

وشددت المصادر خلال حديثها لصحيفة "المستقبل العراقي" على أن "الهاشمي بدأ يتقرّب إلى تل أبيب وأنه لا يعارض زيارتها للتفاهم ووضع الاتفاقية موضع التنفيذ"، مضيفاً أن "الكيان الاسرائيلي قد يستغل الهاشمي لكنه يمتلك نفوذا في العراق ولن يغريه كلامه وهو يعلم جيدا مدى تأثيره".
الكلمات الرئيسة: طارق الهاشمي

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین