رمز الخبر: ۲۰۵
تأريخ النشر: ۰۹ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۲:۰۹
تصاعد الصراع الداخلي في اليمن
سیارة وزیر النقل الیمني واعد باذیب (عضو في مقر الحزب الاشتراكي) تعرضت الی هجوم بالسلاح من قبل قوات الأمن اليمنية النکتة اللافتة للانتباه هي بأن جمیع المرافقین و الحمایة تم نزع السلاح منهم و إرسالهم إلى المعتقل..
شبکة بولتن الأخباریة: سیارة وزیر النقل الیمني واعد باذیب (عضو في مقر الحزب الاشتراكي) تعرضت الی هجوم بالسلاح من قبل قوات الأمن اليمنية النکتة اللافتة للانتباه هي بأن جمیع المرافقین و الحمایة تم نزع السلاح منهم و إرسالهم إلى المعتقل. لا يزال غير واضح من الذي صدر هذا الأمر الحزب الاشتراكي و أحزاب أخرى أدانت بشدة هذا الحادث و عبروا بأنه یدفع الیمن الی فوضی هذه الاعتداء الثالث لوزیر النقل منذ بداية العام.

و یبدو هذا الهجوم مرتبط مع المواقف باذیب في الفساد الحالي الموجود بميناء عدن من قبل إدارة موانئ دبي.

مصادر مطلعة تقول بأن موقف الدکتور باذیب صعب للغاية في هذا الصدد و یطالب بإلغاء الاتفاق السابق مع موانئ دبي و كان هذا قد سبب الاستياء الشديد مع الحكومة الإماراتیة حتی انهم قد ضغطوا علی محمد باسندوة.

في حين أعلن النائب من محافظة صعدة في مجلس النواب «عبدالکریم جربان» أن هذه الأحداث التي تحدث في اليمن
السلطات اليمنية مؤخرا حاولوا اغلاق المداخل الحدودیة المشترکة مع المملکة العربیة السعودیة في المناطق "البقع و علب" و هذا يعتبر اعلانا للحرب السابع ضد صعدة. و ضمن التحذیر أضافعبدالکریم جربان کل عام کارثة جدیدة تمر علی صعدة و الخطوة الأخيرة (اغلاق النقاط الحدودیة المشتركة) تؤثر سلبا على عملية الإنتاج الزراعي للمواطنین.

و بعد تصریحات جربان أعلن أحد المسئولین في وزارة النقل بأن النقطتین الحدودیتین في منطقة علب و البقع في محافظة صعدة قد أغلقت.

الیمنیون یعتقدون بأن علي عبد الله صالح في يونيو 2000 تلقی 18 مليار دولار من السعوديين و سلمهم منطقة العسیر الواسعة.









الكلمات الرئيسة: الیمن ، علي عبد الله صالح

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین