رمز الخبر: ۲۰۱۹
تأريخ النشر: ۱۴ آبان ۱۳۹۱ - ۱۸:۲۷
أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمان برست أن الجمهورية الإسلامية وفي اطار نهجها الشفاف في المفاوضات مع مجموعة (5+1)، قدمت عدة اقتراحات محددة بينها أن يتم بث المفاوضات على الهواء مباشرة للرأي العام العالمي، وذلك من أجل اسقاط الذرائع من أيدي الغرب وضمان حقوق الشعب الايراني.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمان برست أن الجمهورية الإسلامية وفي اطار نهجها الشفاف في المفاوضات مع مجموعة (5+1)، قدمت عدة اقتراحات محددة بينها أن يتم بث المفاوضات على الهواء مباشرة للرأي العام العالمي، وذلك من أجل اسقاط الذرائع من أيدي الغرب وضمان حقوق الشعب الايراني.

وردا على بعض المزاعم القائلة بأن ايران ستتراجع عن برنامجها النووي مقابل رفع الحظر الغربي، قال مهمان برست في تصريح خاص لوكالة أنباء فارس على هامش المعرض الدولي الـ 19 للصحافة ووكالات الأنباء في طهران، إن "الضغوط تمارس على الشعب الايراني منذ 30 عاما والموضوع النووي ليس سوى ذريعة"، مؤكدا ان هذه الضغوط تمارس ضد ايران في كل فترة تحت ذريعة معينة.

واضاف لو تراجعنا عن مبادئنا فإن الغرب بكل تأكيد سيزيد من ضغوطه علينا ظنا منه أننا في موقف ضعف، وعندها سيوجه مطالبه صوب مواضيع اخرى ولن يكتفي حتى يبعد ثورتنا عن أهدافها السامية، مؤكدا أن الشعب الايراني لن يتراجع إطلاقاً عن حقوقه المشروعة.

وحول ما تردد من إجراء مفاوضات نووية مباشرة بين ايران وأميركا، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية : "للموضوع النووي الايراني أطار محدد، والمحادثات التي نجريها شفافة حتى ان ايران اقترحت بث جميع المفاوضات عبر التلفزيون على الهواء مباشرة ".

وأكد مهمان برست ان ايران تقدمت بهذا الاقتراح من اجل اسقاط الذرائع من أيدي الدول المدعية (الدول الغربية) وضمان حقوق الشعب الايراني.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین