رمز الخبر: ۱۹۸۹
تأريخ النشر: ۰۶ آبان ۱۳۹۱ - ۱۷:۰۹
أكدت مصادر فرنسية عليمة، ان سلفيين ليبيين ومصريين يقومون بعلم المخابرات الفرنسية، بتدريب عناصر من اتباع السلفية التكفيرية من جنسيات مختلفة في قاعدة عسكرية بمدينة سبها الليبية، وإرسالهم الى سوريا ومالي.
شبکة بولتن الأخباریة: أكدت مصادر فرنسية عليمة، ان سلفيين ليبيين ومصريين يقومون بعلم المخابرات الفرنسية، بتدريب عناصر من اتباع السلفية التكفيرية من جنسيات مختلفة في قاعدة عسكرية بمدينة سبها الليبية، وإرسالهم الى سوريا ومالي.

وتحوي منطقة "سبها" في قلب الصحراء الليبية على بعد 450 كلم متر جنوب طرابلس، قاعدة عسكرية لتدريب المسلحين السلفيين التكفيريين قبل إرسالهم الى سورية والى مالي حسب الجنسية.

وحسب مصادر فرنسية عليمة، تقوم المخابرات الفرنسية بمراقبة هذه القاعدة، مضيفة ان سلفيين ليبيين ومصريين يقومون بتدريب المسلحين في تلك القاعدة، التي غادرها الأسبوع الماضي بضع عشرات عبر عربات (بيك آب) الى مالي عن طريق النيجر.

وذكرت صحيفة (لوكانار أنشينيه) الأسبوعية المطلعة في دوائر أجهزة المخابرات الفرنسية ان حوالي 300 مقاتل وصلوا الى مالي من هذه القاعدة خلال الفترة الماضية، وهم من جنسيات مختلفة ( موريتانيا، النيجر، مصر، تونس، ساحل العاج) وهم مسلحون بشكل جيد جدا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین