رمز الخبر: ۱۹۳
تأريخ النشر: ۰۷ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۶:۱۷
المنتقد المخضرم للحروب الامريكية //
وكالة فارس : اعلن احد كبار المنتقدين للحروب التي تشنها امريكا ان اي خطوة تقوم بها ( اسرائيل ) او الناتو او امريكا ضد ايران يمكن ان تشكل فاجعة على الاقتصاد والمجتمع الامريكي بوذلك فان ان امريكا ليس بمقدورها تحمل شنّ اي حرب او محلوة لاحتلال مناطق اخرى .

وقال - بيل ايريس- وهو استاد يعمل في مجال التحقيقات في حديث مع قناة روسيا اليوم ان امريكا تحمل عقلية قديمة استعمارية وادارة مزدوجة متناقضة تثير الاشمئزاز وان امريكا يمكن ان تكون قلقة من الاسلحة الرؤوس النووية التي قد تحصل عليها ايران .

وقال هذا المعارض للحرب ان امريكا تدرك بان _ اسرائيل _ القوة النووية الثالثة في العالم ولم توقع على معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية وحتى لم يعترف الكيان الصهيوني بوجود اسلحة نووية لديه.

وحول سؤال عن الموقف من اللهجة العدائية باللجوء الى الحرب وما اذا كانت امريكا بصدد تحريض عسكري على ايران قال ايريس , لو قامت امريكا والناتو و ( اسرائيل ) بالمضي قدما بالحرب نحو اسرائيل فان مصيرها يكون يكون فاجعة .

واضاف هذا المحقق , يمكننا ان نعيش بين الدول الاخرى لكن بعيدا عن عقلية الاستعمار القديمة وتصب امريكا اليوم تفكيرها حول احتمال حصول ايران على الرؤوس النووية .

واوضح معارض الحرب ايريس بالقول ان العالم في خطر اليوم و ينعدم فيه الاستقرار الذي لايعود السبب فيه الى ايران لاننا نواجه الكثير من المسوغات الداعية الى سحب السيوف ولو تابعنا السنوات الستين الماضية كنا سنشهد ان امريكا تخوض حربا في عام تقريبا او تثير اشتباكات وفي اكثرها حروب هجومية عدائية وليست دفاعية .

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین