رمز الخبر: ۱۹۱۵
تأريخ النشر: ۰۲ آبان ۱۳۹۱ - ۱۶:۲۳
نظراً للتعقيدات الأمنية في محافظة شمال سيناء، قررت السلطات المصرية تغيير آلية نقل أمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني وعقيلته موزة والوفد المرافق، حيث تقرر نقله من مطار العريش إلى معبر رفح البري جواً.
شبکة بولتن الأخباریة: نظراً للتعقيدات الأمنية في محافظة شمال سيناء، قررت السلطات المصرية تغيير آلية نقل أمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني وعقيلته موزة والوفد المرافق، حيث تقرر نقله من مطار العريش إلى معبر رفح البري جواً.

وقال مصدر أمني مصري لمراسل وكالة أنباء فارس: "صدرت تعليمات بأن يتم نقل الوفد القطري بطائراتٍ مروحية عسكرية بدلاً من موكب السياراتٍ"، موضحاً أن "هنالك مخاوف حقيقية على سلامتهم، نظراً لخطورة الأوضاع الأمنية في مدينتي العريش ورفح".

وأضاف: "وتخشى السلطات المصرية من مهاجمة ما تسمى بـ"الجماعات السلفية الجهادية" -التي تتمتع بقوةٍ ملحوظة في شمال سيناء - لموكب الوفد القطري، لذلك غيّرت آلية نقله إلى معبر رفح تمهيداً لدخوله قطاع غزة".

ولوحظت منذ الأمس التعزيزات العسكرية المصرية على طول الطريق الذي يصل بين مطار العريش ومعبر رفح، فيما أكدت المصادر أن هناك حالة استنفار قصوى لكافة أجهزة الشرطة والأمن وتشكيلات الجيش؛ حيث من المقرر أن يبقى الوضع على حاله حتى مغادرة الوفد الزائر عائداً للدوحة.
الكلمات الرئيسة: القاهرة ، سيناء

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین