رمز الخبر: ۱۸۹۲
تأريخ النشر: ۰۱ آبان ۱۳۹۱ - ۲۰:۲۲
أكّد مفتي طرابلس والشمال اللبناني الشيخ مالك الشعار ان إغتيال العميد وسام الحسن جاء من أجل ضرب الإستقرار والامن في المنطقة، محذرا جمهور 14أذار من الانجرار وراء الفتن الداخلية.
شبکة بولتن الأخباریة: أكّد مفتي طرابلس والشمال اللبناني الشيخ مالك الشعار ان إغتيال العميد وسام الحسن جاء من أجل ضرب الإستقرار والامن في المنطقة، محذرا جمهور 14أذار من الانجرار وراء الفتن الداخلية.

وأضاف المفتي في حوار خاص مع مراسل وكالة فارس في بيروت ان إحالة قضية إغتيال العميد الحسن الى المجلس العدلي يعود الى تصرف الحكومة بمسؤولية، وقال "نأمل ان يكون المجلس العدلي أسرع في البت بالقضايا".

وتابع "انا من موقعي أنظر الى مصلحة الوطن، وأتمنى على الجميع أن يتلاقوا من أجل تحقيق أمن الوطن والإستقرار".

وعن ردة فعل جمهور 14 اذار في الشارع، علّق قائلاً: "نحن أطلقنا أكثر من نداء للتعقل والحكمة وعدم الإستمرار في الإنجرار وراء الفتن الداخلية. ونعوّل على كل من رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي أن يولوا الأمن في لبنان الأولوية".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین