رمز الخبر: ۱۸۸۱
تأريخ النشر: ۰۱ آبان ۱۳۹۱ - ۱۳:۳۱
إمام مسجد عراقي:
اتهم القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي العراقي وخطيب جامع براثا الشيخ جلال الدين الصغير، النظام السعودي بممارسة القمع والاضطهاد الطائفي البربري الشرس ضد اتباع اهل البيت (ع) في الاحساء والقطيف.
شبکة بولتن الأخباریة: اتهم القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي العراقي وخطيب جامع براثا الشيخ جلال الدين الصغير، النظام السعودي بممارسة القمع والاضطهاد الطائفي البربري الشرس ضد اتباع اهل البيت (ع) في الاحساء والقطيف.

وذكر بيان لمكتب الصغير، اليوم قوله، إن "اتهام السعودية للسيد عمار الحكيم يتزامن مع الجهد المحموم لآل سعود وزبانيتهم في إثارة الفتنة في المنطقة برمتها بعد أن أيقنوا من الإفلاس السياسي".

وأوضح أن "أي حديث عن حرية الصحافة في حكومة آل سعود لن نقبل به، لأنه لا صحة له، ولأن مثل هذه الأمور لا تخرج دون إذن الرقابات الأمنية المعنية، وهي رقابات صارمة".

وتابع الصغير "اني ارى أن المحاولة السعودية، والتي تأتي على طريقة [رمتني بدائها وانسلت]، تخفي في طياتها أجندات خطرة، لاسيما وأنها تأتي في خضم التصعيد الذي اتقنته السعودية وزبانيتها في إثارة الطائفية بعد الإيقان بالإفلاس السياسي".

وأشار إلى إستهداف شخصية عمار الحكيم في الإعلام السعودي معتبرا أن هذه الإتهامات تعبر عن حجم الاستهداف وعن حجم الكيد الذي تكيده السعودية للعراق.

وأكد أن المزاعم السعودية لا تبتعد عما يجري في الإحساء والقطيف من قمع واضطهاد طائفي بربري شرس ضد أتباع اهل البيت هناك.

وبيّن ان "موقف السعودية هذا يثبت أن آل سعود لا يعانون من عشو ألوان فكري وعقائدي فحسب، بل هم يمتازون بجهل مركب وعشو ألوان سياسي وأمني".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین