رمز الخبر: ۱۸۸
تأريخ النشر: ۰۷ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۳:۲۵
من هم رعاة جماعة تنظیم القاعدة
في حین أن القادة السياسيون و العسكريون في المعارضة السوریة بالظاهر ینکرون أي دور للمتطرفین في هذه المعرکة لكن تنظيم القاعدة من أجل تغيير طبيعة هذا الصراع لديه الكثير من المساعدة، حقن الأسلاح الذي أنجز في العراق _ التفجيرات الانتحارية _ داخل صفوف محاربة بشار الأسد التي تتزاید عدد مراتها ..
شبکة بولتن الأخباریة: على ما يبدو هذا النوع من الصور و مقاطع الفيديو أصبح العنصر الرئيسي للثورة السورية: الرجال المقنعین في مقطع فیدیو یعلنون بانهم الجیش السوري الحر، و في الخلفیة اثنين من الأعلام تنظيم القاعدة يرفرف، و کتیبة بیضاء باللغة العربیة علی خلفیة بالالوان أسود و الأبیض و المتحدث في شريط الفيديو یقول باللغة المفضلة عند تنظیم القاعدة و هي العربية الفصحى: " نحن منخرطون حاليا في تشکیل الخلايا الانتحاریة للجهاد في سبيل الله..." .

هذا الشریط الذي نشر علی موقع یوتیوب دلیل على أن تنظيم القاعدة و غيرهم من المتطرفين قد استخدموا كل جهودهم لاسقاط نظام الأسد. هم أظهروا لتحقیق أهدافهم مستعدین آن یضحوا بالنساء و الأطفال الأبرياء.

في حین أن القادة السياسيون و العسكريون في المعارضة السوریة بالظاهر ینکرون أي دور للمتطرفین في هذه المعرکة لكن تنظيم القاعدة من أجل تغيير طبيعة هذا الصراع لديه الكثير من المساعدة، حقن الأسلاح الذي أنجز في العراق _ التفجيرات الانتحارية _ داخل صفوف محاربة بشار الأسد التي تتزاید عدد مراتها.

هذه الشواهد أیضا اخذت في الازدیاد و أصبحت سوریا مثل المغناطیس بالنسبة الی المتطرفین السنة. في الأسبوع الماضي، سقط حدود مهم من سوريا الى تركيا و وقع في أيدي المتمردين و سرعان ما أصبحت باب الهوا نقطة تجمع لتنظيم القاعدة.


وجود قوات القاعدة في سوريا في الايام الاخيرة قد تسارعت و يرجع ذلك جزئيا إلى التقارب مع التوتر الطائفي في جميع أنحاء الحدود الطويل مع العراق تنظيم القاعدة، اقترح في الآونة الأخيرة بشكل واضح من خلال تسجيل صوتي إلى  ربط التمرد في العراق مع الثورة في سوريا.

و قال مسؤولون عراقيون أن المتطرفين الذين ينشطون في سوريا في نواح كثيرة مثل المتشددين الذين يرون بهم في جميع أنحاء البلاد. عزت الشاهبندر مساعد مقرب لرئیس الوزراء العراقي نوري المالکي قال في مقابلة يوم الثلاثاء: نحن متأكدین مئة في المئة من التنسیق الأمني مع المسؤولين السوريين خصوصا في الأشهر الثلاثة الأخيرة ان قائمة المطلوبین لدینا تحتوي نفس الأسماء الذین مطلوبین عند المسؤولون السوريون. و قال: " تنظيم القاعدة في العراق هو نفسه الذي يأخذ التدابير العدوانية في سوریا ".

أحد النشطاء في تنظیم القاعدة ألذي یبلغ عمره 56 سنة المعروف باسم "أبو ثوها" و یعیش في منطقة " الهویجا " بالقرب من مدينة كركوك في العراق قال لمراسل العراقي  لصحيفة نيويورك تايمز في یوم الثلاثاء: " لدينا بالفعل تجربة محاربة الاميركان و أكثر من ذلك نحن لدينا تجربة من الثورة السورية " و أضاف: " لدينا أمل كبير في تشكيل الدولة الإسلامية موحدة (سورية _ عراقیة) لجمیع المسلمین و من ثم اعلان الحرب ضد ایران، اسرائیل و تحریر فلسطین ".

على الرغم من انه من نشطاء المنخفض المستوی لکن انعکست خطة الفخمة من قبل " الجبهة النصرة " للشعب في بلاد الشام. وفقا لکلام الجیش و محللي الاستخبارات، هذه مجموعة من اهم عوامل المرتبطة و قريب جدا من تنظيم القاعدة في سوريا مع مجموعتين الأخرى التابعة لتنظيم القاعدة و هما منظمة عبدالله عصام و لواء الشهادة ال بارا-ابن مالک یدعون النشاط في هذا البلد.

وسائل الاعلام الرسمية السورية بالانتظام یصفون أي نوع من الانفجار بانه تفجير انتحاري كما أن تفجيرات 18 يوليو -  الذي أودى بحياة ما لا يقل عن أربعة مسؤولين حكوميين رفيعي المستوى قد وصفت بأنها انتحاریة.

لكن مع مرور الوقت سوریا لتنظیم القاعدة حرب متکاملة و جاهزة أصبحت معرکة طائفیة بین المعارضة و الحكومة و قوات الأمن في أوائل ديسمبر، بدئوا المحللين تدريجياتدريجياتدريجياتدريجياتدريجيا تدريجيا تدريجيا تدريجيا لتفسير الأحداث و التفجيرات الانتحارية في سوريا.

وفقا للبيانات التي جمعها معهد للدراسات الحرب و منذ ذلك الحين لا يقل عن 35 السيارة المفخخة و 10 التفجيرات الانتحارية و الذي تحملت من بینهما أربعة انفجارات " الجبهة النصرة " التابعة لتنظیم القاعدة.

في بعض الحالات، بما في ذلك انفجار 1 يونيو عندما انفجرت قنبلة في مكاتب أمن الدولة في ایدلیب و27 نيسان عندما قتل مهاجم انتحاري 11 شخصا في دمشق " النصرة " أعلنت مسؤوليتها عن الهجمات على المواقع الجهادية وفقا لتأیید المجموعات الراصدة للمواقع. و أیضا النصرة أعلنت مسئولیتها عن الهجوم علی تلفزیون الاخباریة المدافعة للدولة في 30 یونیو و قالت: " هذه القناة تعمل لیلا و نهارا علی ثناء الطاغیة! " و قتلوا في الهجوم سبعة من العاملین بهذه الوکالة و نفى المتحدثون باسم المعارضة السورية أي تورط في هذا الحادث.

في شباط، قال مدير وكالة المخابرات الداخلية الأمریکیة جیمز کلابر في جلسة الكونجرس في سلسلة من التفجيرات ضد أهداف أمنية واستخباراتية في دمشق قد شوهدت"جميع المؤشرات الخاصة بهجمات القاعدة" انه و غيره من الشهود المخابرات یضنون بأن هذه الأحداث تعني انتشار الفرع العراقي لتنظیم القاعدة إلى سوريا.

قبل وقت قصير من خطاب کلابر في جلسة الكونجرس زعیم القاعدة " ایمن الضواهري " بعد مقتل اسامة بن لادن نشر شریط مسجل من صوته و خاطب المعارضیین في سوریا بدنهم أسود بلاد الشام و مدحهم ، الطریقة التي تستخدم في تصريحات علنية لهذه المجموعة.

یقول دانیل بایمن خبير في مكافحة الإرهاب و عضو في معهد بروكينغز و أستاذ في جامعة جورج تاون: من الواضح أن تنظيم القاعدة يبحث عن یکون أكثر نشاطا في سوريا كما هو الحال الآن في الصومال و المالية و قبل ذلك آجرت مثل هذا الدور في الشيشان و اليمن.

وقد حاولت هذه المجموعة دائما مصادرة الفوز بالصراعات المحلية: و قال " ليس هناك أي شك بان الهدف تنظيم القاعدة هو ذلك و بالفعل قامت بشكل جيد في هذا النوع من الأعمال و جزئيا أيضا أنها وصلت إلى أهدافها " هم في مصادرة الصراعات المحلية و تطبيقه للاستخدام العالمي أدوا بشکل الجید ".

و لكن السؤال هو من هم الذین یدعمون تنظیم القاعدة الرهابیة مالیا و عسکریا؟ خلق حالة انعدام الأمن و الإضرار بالسلم و الاستقرار في بلدان مثل باكستان و أفغانستان و العراق و سوريا و الصومال و ...  من المستفید و ما الهدف من ذلك؟ و مالذي یستفید سیاسیا من دعم تنظيم القاعدة ؟

للإجابة على هذه الأسئلة مجرد لمحة بمسئلة التقارب هذا التیار مع بلد مثل المملکة العربية السعودية تکفي. و تفکیر تنظیم القاعدة هو نفس تفکیر الوهابیة و آل سعود أو مجرد دفع الانتباه إلى هذه المسألة بأن ما هي الكمية الهائلة من الموارد المالية و الأموال المتاحة لأسامة بن لادن في بلد مثل الولايات المتحدة. إجابة المعادلة واضحة تماما... أليس كذلك؟




 
 

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین