رمز الخبر: ۱۸۵۹
تأريخ النشر: ۳۰ مهر ۱۳۹۱ - ۱۲:۴۸
خطف معارض ملاحق في روسيا في اطار تحقيق حول "الاعداد لتنظيم اضطرابات واسعة" في مكتب تابع للمفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة في كييف، كما ذكر نائب للمعارضة الروسية.
شبکة بولتن الأخباریة: خطف معارض ملاحق في روسيا في اطار تحقيق حول "الاعداد لتنظيم اضطرابات واسعة" في مكتب تابع للمفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة في كييف، كما ذكر نائب للمعارضة الروسية.

وكانت لجنة التحقيق الروسية في هذه القضية اصدرت الجمعة (19 أكتوبر) مذكرة بحث ضد ليونيد رازفوزجاييف الذي يعمل ايضا مساعدا للنائب ايليا بونوماريف الذي ينتمي الى حزب روسيا العادلية (يسار الوسط).

وقال النائب بونوماريف السبت لوكالة الانباء الروسية انترفاكس ان "رازفوزجاييف خطف في مكتب المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة في كييف".

واضاف ان "زملاءنا في كييف ابلغونا بخطفه".

من جهتها، قالت شرطة كييف انها لا تملك اي معلومات في هذا الشأن، لكن حركة "نضال" السياسية الاوكرانية اليسارية قالت ان ليونيد رازفوزجاييف توجه الى اوكرانيا ليطلب اللجوء السياسي. وعندما غادر مبنى المفوضية العليا "سمع موظفون في هذه الهيئة نداءات استغاثة".

واضافت الحركة "بعد ذلك لم ير احد ليونيد ولم يسمع منه اي خبر". ويستهدف تحقيق السلطات الروسية سيرغي اودالتسوف ايضا زعيم جبهة اليسار واحد قادة حركة الاحتجاج على حكم فلاديمير بوتين في روسيا. وقد اتهم معارض روسي آخر قسطنطين ليبيديف القريب من اودالتسوف الخميس "بالاعداد لتنظيم اضطرابات واسعة" ووضع في التوقيف الموقت في اطار القضية نفسها.
الكلمات الرئيسة: اوكرانيا ، لبوتين

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین