رمز الخبر: ۱۸۴۰
تأريخ النشر: ۲۹ مهر ۱۳۹۱ - ۱۹:۵۰
قال مسؤولون اليوم السبت إن تسعة أشخاص قتلوا في اشتباكات منفصلة أثناء الليل وهم ستة من قوات الأمن التركية بينهم ثلاثة من ضباط القوات الخاصة إضافة الى ثلاثة متشددين أكراد، في الوقت الذي لم تظهر فيه أي مؤشرات تذكر على تراجع أعمال العنف في جنوب شرق تركيا المضطرب.
شبکة بولتن الأخباریة: قال مسؤولون اليوم السبت إن تسعة أشخاص قتلوا في اشتباكات منفصلة أثناء الليل وهم ستة من قوات الأمن التركية بينهم ثلاثة من ضباط القوات الخاصة إضافة الى ثلاثة متشددين أكراد، في الوقت الذي لم تظهر فيه أي مؤشرات تذكر على تراجع أعمال العنف في جنوب شرق تركيا المضطرب.

وذكرت مصادر أمنية أن ثلاثة من ضباط القوات الخاصة وثلاثة متشددين من حزب العمال الكردستاني قتلوا عندما اندلعت معارك على طول طريق سريع في إقليم هكاري الواقع على الحدود بين العراق وإيران.

وقال مكتب حاكم إقليم بتليس إن في حادث منفصل في الإقليم الواقع شمال غربي هكاري قتل ثلاثة من حراس قرية كردية مدعومين من الدولة عندما اندلعت اشتباكات مع متشددين من حزب العمال الكردستاني على بعد نحو 30 كيلومترا من العاصمة الإقليمية. وأصيب أيضا جندي تركي وثلاثة من حراس القرية.

وحراس القرى جزء من قوة محلية مدعومة من الدولة تعمل في البلدات والقرى في شرق وجنوب شرق تركيا حيث ينشط متشددو حزب العمال الكردستاني.

وشن حزب العمال الكردستاني العديد من الهجمات على أهداف عسكرية خلال الشهور القليلة المنصرمة مصعدا نشاطه المستمر منذ 28 عاما.

وزادت الاشتباكات بين الجيش وحزب العمال الكردستاني خلال فصل الصيف وهو تطور ترجعه أنقرة إلى الفوضى في سوريا المجاورة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین