رمز الخبر: ۱۸۰
تأريخ النشر: ۰۵ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۱:۱۱
مفتي السعودية:
وصف مفتي عام السعودية الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، المواطنين المحتجين شرقي البلاد بالغوغاء وما يقومون به بـ"الأمر الخطير"، معتبراً أن الدولة تقوم بواجبها، وأن من واجب أهل القطيف أن "يشكروا الله على النعمة".
شبکة بولتن الأخباریة: وصف مفتي عام السعودية الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، المواطنين المحتجين شرقي البلاد بالغوغاء وما يقومون به بـ"الأمر الخطير"، معتبراً أن الدولة تقوم بواجبها، وأن من واجب أهل القطيف أن "يشكروا الله على النعمة".

ونسبت صحيفة الوطن السعودية على موقعها الإلكتروني الأربعاء، الى آل الشيخ، وهو رئيس هيئة كبار العلماء أيضاً، قوله إن ما يجري من أحداث يقوم بها بعض "الغوغاء" في العوامية، شرقي المملكة "أمر خطير" كونه يدعو لتفريق كلمة الأمة، وزرع الفتنة بين أبناء الوطن.

وقال أن "كل عاقل في هذا البلد، يعلم حقا فضل هذه الدولة ومكانتها وحرصها على جمع الكلمة ووحدة الصف وإقامة العدل ورفع الظلم"، معتبراً أن "العدل مبدأ هذه البلاد وأنها لا تظلم أحدا، وإنما تدعو إلى الإعتدال والتعاون وبذل الجهد وإزالة كل أسباب الفرقة والقطيعة", حسب تعبيره.

وإذ رأى أن "الدولة قائمة بواجبها"، شدّد مفتي السعودية على أن "واجب أهل القطيف أن يشكروا الله على النعمة والخير والإستقرار".

يذكر أن المنطقة الشرقية، الغنية بالنفط والتي تقطنها نحو مليوني شخص، تشهد منذ آذار/مارس العام 2011 إحتجاجات ومظاهرات تطالب بإصلاحات سياسية واجتماعية وبالإفراج عن معتقلي الرأي في السجون السعودية.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین