رمز الخبر: ۱۷۹۸
تأريخ النشر: ۲۷ مهر ۱۳۹۱ - ۱۳:۲۰
السفير الإيراني في دمشق يستبعد حرباً تركية ـ سورية
أكد السفير الإيراني في دمشق محمد رضا رؤوف شيباني تأييد ايران لـ«هدنة» مقترحة بين السلطة السورية والمعارضة المسلحة في عيد الأضحى، مشيراً إلى تأييد طهران لكل ما «يُفضي لإيقاف وتيرة العنف والتمهيد لحل سياسي».
شبکة بولتن الأخباریة: أكد السفير الإيراني في دمشق محمد رضا رؤوف شيباني تأييد ايران لـ«هدنة» مقترحة بين السلطة السورية والمعارضة المسلحة في عيد الأضحى، مشيراً إلى تأييد طهران لكل ما «يُفضي لإيقاف وتيرة العنف والتمهيد لحل سياسي».

واستبعد شيباني حصول حرب بين سوريا وتركيا، معتبراً أن الظروف الداخلية لتركيا، كما الظروف الخارجية، لا تسمح بهذا المستوى من التصعيد، مؤكداً أن طهران تقدّم المساعدات المختلفة إلى سوريا، ولا سيما في مجالات الطاقة، وأنها قدمت مقترحاتها للحل السياسي المطروح إيرانياً لدمشق.

ولفت شيباني إلى أن دمشق طلبت استفسارات حول الخطة الإيرانية، والتي تتمثل في «وقف العنف، استتباب الأمن، الدخول في حوار وطني، وإجراء انتخابات نيابية بمشاركة كل الأطراف السياسية، بالإضافة إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية وفقاً لتركيبة البرلمان».
الكلمات الرئيسة: دمشق ، محمد رضا رؤوف شيباني

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین