رمز الخبر: ۱۷۳۷
تأريخ النشر: ۲۵ مهر ۱۳۹۱ - ۱۲:۲۹
اتهم الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي اكمل الدين احسان اوغلو ساسة الغرب بنشر الكراهية ضد الإسلام تحت حماية قوانين حرية التعبير./ كما لفت إحسان أوغلو الى ان منظمة التعاون الإسلامي تحترم حرية التعبير ولكنها ترى أن الأفلام والرسوم المعادية للإسلام تسيء استغلال هذه الحرية وينبغي على دول الغرب تجريم ذلك من خلال قوانينها الخاصة بإزدراء الأديان أو الكراهية.
شبکة بولتن الأخباریة: اتهم الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي اكمل الدين احسان اوغلو ساسة الغرب بنشر الكراهية ضد الإسلام تحت حماية قوانين حرية التعبير.

ودعا اوغلو الدول لتطبيق قوانين تجرم خطابات كراهية الإسلام مشيرا الى ان معارضة الغرب جعلت من المستحيل على الدول الإسلامية تحقيق هدفها بفرض حظر على إزدراء الأديان بما في ذلك الأفلام والرسوم المعادية للإسلام التي فجرت ردود فعل غاضبة .

ولفت خلال مؤتمر صحفي في اسطنبول الى ان المنظمة التي تضم 57 دولة قد فشلت في الحصول على حظر في الأمم المتحدة وانها لن تقوم بإحياء حملتها الدبلوماسية الطويلة من أجل هذا الحظر.

كما لفت إحسان أوغلو الى ان منظمة التعاون الإسلامي تحترم حرية التعبير ولكنها ترى أن الأفلام والرسوم المعادية للإسلام تسيء استغلال هذه الحرية وينبغي على دول الغرب تجريم ذلك من خلال قوانينها الخاصة بإزدراء الأديان أو الكراهية.

وأوضح إحسان أوغلو موقف منظمة التعاون الإسلامي في وقت صعد فيه زعماء الدين الإسلامي المطالب بسن قانون دولي يجرم إزدراء الأديان ، معتبرا إن دول الغرب لديها "فهم غريب" لحرية التعبير حتى لو أسيء استخدامها لأذى الآخرين وإهانتهم.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین