رمز الخبر: ۱۷۱۱۳
تأريخ النشر: ۲۷ آبان ۱۳۹۶ - ۱۱:۵۳
إعترفت وسائل إعلام كردية، ان قيادات الحزب الديمقراطي الكردستاني تتوسل بغداد للتفاوض، ومستعدة لتقديم تنازلات كبرى، من وراء الكواليس خوفا من افتضاح أمرها أمام الأكراد.

به گزارش بولتن نیوز، وبحسب موقع "المسلة" العراقي فقد نقلت وسائل الاعلام ان مستشار مجلس أمن منطقة كردستان العراق مسرور بارزاني، توسل في 14 تشرين الثاني 2017، سفير الاتحاد الأوروبي في بغداد، رامون كاساس، الى رعاية حوار مع بغداد، في خطوة أخرى للتراجع عن الإصرار على المواقف التي خلّفها استفتاء الانفصال غير الشرعي.

وبحسب مصادر، فان القيادات الكردية أوصلت رسائل الى بغداد بانها على استعداد في عدم انتهاك الدستور، وانها تسعى الى مخرج للمأزق السياسي الذي يحصرها.

ولفتت المصادر الإعلامية الكردية الانتباه الى أن الزعامات التي تفشل، تختار التنحي لكن قيادات كردستان مصرة على البقاء على رغم رفض الأكراد.

ودعت أحزاب ومنظمات وناشطون أكراد رئيس حكومة منطقة كردستان نيجرفان بارزاني ووزرائها إلى التنحي أسوة بالزعيم الانفصالي، مسعود بارزاني لفشلهم السياسي والإداري.

الكلمات الرئيسة: الكردية ، الإعلامية ، وناشطون

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :