رمز الخبر: ۱۷۰۱۱
تأريخ النشر: ۱۷ آبان ۱۳۹۶ - ۱۰:۴۲
تحادث الوزير الأول المغربي أحمد اويحي ، بقصر الحكومة، مع إبراهيم غالي ، الأمين العام لجبهة البوليساريو و رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، الذي بقوم بزيارة إلى الجزائر.

به گزارش بولتن نیوز، اللقاء الذي حضره عبد القادر مساهل، وزير الشؤون الخارجية ، قال بيان الوزارة الأولى أنه يدخل في إطار تقاليد التشاور الجزائرية الصحراوية.

وحسب ذات البيان فقد سمحت المحادثات للطرفين بإجراء تقييم حول وضعية القضية الصحراوية على المستوى الجهوي، الإفريقي و الدولي و بدراسة مستوى التعاون بين الجزائر والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

ويأتي هذا اللقاء بين أويحيى و إبراهيم غالي، عقب تصريحات ملك المغرب محمد السادس، الذي هاجم الجزائر، متهما إياها بـ"افتعال” قضية الصحراء الغربية.

وجاءت تصريحات الملك المغربي في الخطاب الذي ألقاه ليلة أمس الأول بمناسبة الذكرى الـ42 لما يسميه بـ"المسيرة الخضراء”، والتي تؤرخ لاحتلال المغرب للصحراء الغربية بعد اتفاق مع الجيش الاسباني.

الكلمات الرئيسة: المحادثات ، المغربي ، الجيش

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین