رمز الخبر: ۱۶۹۸
تأريخ النشر: ۲۳ مهر ۱۳۹۱ - ۱۹:۵۳
قالت مصادر مطلعة ان شركة «اتش.ام.اي.ال» الهندية اشترت شحنتين من النفط الايراني منذ مطلع سبتمبر الماضي وبلغ اجمالي مشرتياتها مليوني برميل رغم الحظر الأميركي-الاوروبي على صناعة النفط الايرانية بذريعة برنامجها النووي السلمي.
شبکة بولتن الأخباریة: قالت مصادر مطلعة ان شركة «اتش.ام.اي.ال» الهندية اشترت شحنتين من النفط الايراني منذ مطلع سبتمبر الماضي وبلغ اجمالي مشرتياتها مليوني برميل رغم الحظر الأميركي-الاوروبي على صناعة النفط الايرانية بذريعة برنامجها النووي السلمي.

واضافت المصادر ان شركة "اتش.ام.إي.ال" الهندية المملوكة جزئيا لقطب صناعة الصلب لاكشمي ميتال، اصبحت مشتريا جديدا لنفط إيران في ظل الحظر الغربي.

وتابعت إن اتش.بي.سي.ال-ميتال إنرجي المحدودة (اتش.ام.إي.ال) اشترت شحنتين من النفط الإيراني منذ مطلع سبتمبر أيلول لتعظيم هامش الأرباح في مصفاة التكرير باتيندا التابعة لها في شمال الهند والبالغة طاقتها 180 ألف برميل يوميا، وبلغ إجمالي المشتريات مليوني برميل".

وشركة اتش.ام.إي.ال مملوكة جزئيا لرجل الأعمال الهندي ميتال الذي يرأس أرسيلور ميتال أكبر منتج للصلب في العالم. وبحسب موقعها على الانترنت تصنع أرسيلور ميتال 35 بالمئة من إنتاجها من الصلب في الأمريكتين و47 بالمئة في أوروبا.

وكانت واشنطن اضطرت لإعفاء الهند في يونيو من الحظر الذي قد يعزلها عن النظام المالي الأمريكي .
الكلمات الرئيسة: شركة هندية ، برميل ، النفط الايراني

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین