رمز الخبر: ۱۶۹۷
تأريخ النشر: ۲۳ مهر ۱۳۹۱ - ۱۹:۵۱
اعتبر رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان العراقي الشيخ همام حمودي التدخلات الاجنبية في المنطقة بانها لا تقدم حلولا بقدر ما تثير المشاكل وتشعل النار فيها.
شبکة بولتن الأخباریة: اعتبر رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان العراقي الشيخ همام حمودي التدخلات الاجنبية في المنطقة بانها لا تقدم حلولا بقدر ما تثير المشاكل وتشعل النار فيها.

وأشار حمودي الى محاولات تركيا لجر الناتو الى المنطقة على حساب سوريا، واعتبر مخطط جر الناتو الى المنطقة سيؤدي الى فتح ملف جديد لا يمكن اغلاقه بسهولة.

واستبعد قيام الناتو بتلك الخطوة غير المحسوبة، معتبرا ان التدخلات الخارجية في النزاعات الحدودية خاصة مع سوريا وتركيا سيشكل مدخلا لمشاكل جديدة.

وعن الاتفاقية الموقعة بين العراق وتركيا والتي تقضي تواجد قوات تركية داخل الاراضي العراقية بذريعة ملاحقة مسلحي حزب العمال الكردستاني، اوضح حمودي ان رئاسة الوزراء العراقية ارسلت طلبا الى البرلمان العراقي ليعيد النظر بتلك الاتفاقية.

ولفت الى ان البرلمان طلب من الخارجية العراقية الاطلاع على تفاصيل الاتفاقية لمعرفة حدودها وامكانية تغييرها او تعديلها او رفضها.

ووصف في ذات الوقت موضوع السيادة العراقية بالموضوع الحساس وإنه لن يتم السماح للاخرين بانتهاكها.

واشار حمودي الى امكانية لجوء العراق الى آليات اقتصادية ضد تركيا كعامل ضغط وقوة في حال رفض سحب جنودها من شمال العراق.
الكلمات الرئيسة: الشيخ همام حمودي ، العراق ، تركيا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین