رمز الخبر: ۱۶۷۹۵
تأريخ النشر: ۰۱ آبان ۱۳۹۶ - ۲۳:۲۲
دعا المتحدث باسم هيئة الحشد الشعبي النائب أحمد الأسدي، الاثنين، الولايات المتحدة الأميركية إلى الاعتذار عن تصريح لوزير الخارجية الأميركي ريكس تليرسون بشأن وجود "فصائل مدعومة من إيران" في العراق.

ونقل موقع الحشد الشعبي عن الأسدي قوله في مؤتمر صحافي عقده بمبنى البرلمان، إن "ما صدر من تصريحات من وزير الخارجية الأميركي عن وجود ميليشيات إيرانية هو تصريح مرفوض وغير مقبول واتهام باطل ولا أساس له من الصحة"، مؤكداً أن "كافة المقاتلين على الأرض هم عراقيون".

وأضاف الأسدي، أن "تلك التصريحات تعبر عن قلة خبرة أو دراية أو استخفاف بالدماء"، داعياً الولايات المتحدة الأميركية، إلى "الاعتذار عن تلك التصريحات".

وأشار الأسدي، إلى أن "جميع المستشارين المتواجدين في العراق هم بعلم الحكومة العراقية"، مؤكدا أن "الحكومة ستطلب منهم المغادرة بعد انتهاء العمليات العسكرية".

وكان وزير الخارجية الأميركي ريكس تليرسون، قال، أمس الأحد، إن الوقت قد حان كي تعود "الفصائل المدعومة من إيران إلى ديارها" وكذلك مستشاريها الإيرانيين بعد أن ساعدوا العراق على هزيمة تنظيم "داعش" على حد تعبيره.

الكلمات الرئيسة: دراية ، تليرسون ، الشعبي

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :