رمز الخبر: ۱۶۷۷
تأريخ النشر: ۲۳ مهر ۱۳۹۱ - ۱۳:۴۲
اعلنت الحكومة الموريتانية ان الرئيس محمد ولد عبد العزيز اصيب بجروح "طفيفة" اثر تعرض موكبه لاطلاق نار من الجيش "عن طريق الخطأ" بينما تحدث مصدر امني عن رجل مسلح استهدفه "بشكل مباشر".
شبکة بولتن الأخباریة: اعلنت الحكومة الموريتانية ان الرئيس محمد ولد عبد العزيز اصيب بجروح "طفيفة" اثر تعرض موكبه لاطلاق نار من الجيش "عن طريق الخطأ" بينما تحدث مصدر امني عن رجل مسلح استهدفه "بشكل مباشر".

وقال وزير الاعلام الموريتاني حمدي ولد محجوب ان موكب رئيس الجمهورية ولد عبد العزيز تعرض لنيران صديقة في طريق عودته الى العاصمة". وتابع ان الرئيس اصيب بجروح طفيفة وقد ترجل بنفسه من السيارة لدى وصوله الى المستشفى حيث كان يمشي من دون اي صعوبة".

وأكد المسؤول الموريتاني ان رئيس الجمهورية نقل الى المستشفى العسكري فى نواكشوط". موضحا ان "الوحدة العسكرية (التي اطلقت النار) لم تكن تعلم انه الموكب الرئاسي".

وفرضت اجراءات امنية مشددة في منطقة المستشفى.

وكان محمد ولد عبد العزيز وهو عسكري، وصل الى الحكم بانقلاب عسكري في الخامس من آب/اغسطس 2008 ثم انتخب رئيسا للبلاد خلال انتخابات اجريت في تموز/يوليو 2009.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین