رمز الخبر: ۱۶۶۵۹
تأريخ النشر: ۱۳ مهر ۱۳۹۶ - ۱۰:۵۱
رأى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن من الضروري أن تنسق الولايات المتحدة وقوات «التحالف الدولي» عملياتها في سوريا، مع الجيش السوري والقوات الجوية الروسية، مضيفاً أن على «التحالف» أن يوسّع نشاطه ليشمل استهداف ما تسمى بـ«جبهة النصرة» أيضاً.

وقال لافروف في اجتماع مع رؤساء الوكالات الأمنية في مدينة كراسنودار، إن «المحادثات الأخيرة في أنقرة بين الرئيسين الروسي والتركي، أدت إلى تحقيق بعض النتائج.

وأضاف وزير الخارجية الروسي، هناك معلومات تفيد بأن الجماعات المسلحة التي أصبحت جزءاً من اتفاق (تخفيف التصعيد) في إدلب، بدأت العمل بشكل أكثر فعالية ضد (جبهة النصرة)، وسنقدم لهم يد العون في هذا الجهد، والجيش السوري سيفعل الشيء نفسه».

الكلمات الرئيسة: كراسنودار ، أصبحت ، النتائج

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :