رمز الخبر: ۱۶۵۸۵
تأريخ النشر: ۰۳ مهر ۱۳۹۶ - ۱۱:۳۵
طالب وزير الشؤون الخارجية والتعاون إسلكو ولد أحمد إزيد بيه منظمة التعاون الإسلامي بتقديم "جميع أشكال الدعم" لمجموعة الروهينغا في بورما.

شارك وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدكتور اسلكو ولد احمد ازيد بيه في الاجتماع التنسيقي السنوي لوزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاسلامي،المنعقد على هامش الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للامم المتحدة بنيويورك..
ووصف ولد إزيد بيه في خطاب أمام نظرائه من دول العالم الإسلامي في نيويورك، مجموعة الروهينغا بأنها "مهددة بالإبادة"، مؤكدا تضامن موريتانيا مع هذه المجموعة.
وجاءت دعوة ولد إزيد بيه دعم الروهينغا خلال خطابه في الاجتماع التنسيقي السنوي لوزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، المنعقد على هامش الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك.

الكلمات الرئيسة: موريتانيا ، الروهينغا ، إسلكو

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :