رمز الخبر: ۱۶۵۶۷
تأريخ النشر: ۰۱ مهر ۱۳۹۶ - ۱۱:۵۱
نعت حركة "حماس" ببالغ الحزن والأسى "فقيد الأمة، وأحد أعلامها، وقامة من قاماتها"؛ محمد مهدي عاكف المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين".

وقالت الحركة في بيان لها: إن "عاكف أحد الذين كان لهم الدور الكبير في الدفاع عن قضايا الأمة وعزتها وقضية فلسطين، وداعما لمقاومتها ونصرة أهلها ومؤازرتهم".

كما بينت أنه "من الأوائل الذين خاضوا معركة الدفاع عن فلسطين".وسألت الحركة "الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، ويلهم أهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان".

وتوفي مساء الجمعة، محمد مهدي عاكف، داخل مستشفى القصر العينى الحكومي، وذلك بعد تدهور حالته الصحية.

وقالت علياء ابنة "عاكف"، عبر حسابها الشخصي في "فيسبوك": "أبي في ذمة الله. إنا لله وإنا إليه راجعون".

وقال عبد المنعم عبد المقصود، رئيس هيئة الدفاع عن متهمي جماعة الإخوان المسلمين بمصر، في تصريحات صحفية: إنه سيتم دفن جثمان عاكف، مساء اليوم، بمقبرة أسرته في القاهرة.

وعاكف، البالغ من العمر 89 عاماً، كان محبوساً على ذمة القضية المعروفة إعلامياً "بأحداث مكتب الإرشاد" عام 2013، التي وقعت فيها اشتباكات بين أنصار الجماعة ومعارضيها، قبل أشهر من مظاهرات حاشدة ضد الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، في 30 يونيو من العام نفسه.

وقضت المحكمة بسجن عاكف 25 عاماً، لكن محكمة النقض ألغت الحكم في يناير 2016، لتُعاد محاكمته من جديد.

وتولى عاكف منصب مرشد الإخوان في يناير 2004، خلفاً لمحمد مأمون الهضيبي، الذي توفي قبل أيام من انتخابه.

وترك عاكف المنصب في 2010. وخلفه محمد بديع، المحبوس تنفيذاً لأحكام قضائية عدة، تشمل الإعدام والسجن المؤبد.

الكلمات الرئيسة: حماس ، قاماتها ، ومعارضيها

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :