رمز الخبر: ۱۶۴۴۷
تأريخ النشر: ۱۶ شهريور ۱۳۹۶ - ۱۲:۳۴
أكد رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أن جماعة "داعش" بدأت تنهار في سوريا بفضل الانتصارات العراقية، موضحا أنه يجري التنسيق مع الحكومة السورية لضبط الحدود بين البلدين.

وقال العبادي في المؤتمر الصحافي الأسبوعي، ببغداد، إنه "لا توجد أية قواعد عسكرية أجنبية في العراق"، مشددا على أن "تحرير الحويجة وغرب الأنبار سيتم قريباً…والقوات الأمنية العراقية ستقوم بتحرير الحويجة بشكل كامل، وسيكون هناك تنسيق مع قوات البشمركة".

وعن استفتاء استقلال منطقة كردستان، قال العبادي إن "الاستفتاء دون الوصول لنتائج مدروسة خداع للناس"، لافتا إلى أن "نفط كركوك يصدر بشكل غير رسمي ولا تستفيد منه المحافظة".

وتستعد القوات العراقية المشتركة لشن عملية عسكرية لاستعادة الحويجة، التابعة لمحافظة كركوك، المتنازع على تبعيتها بين بغداد وإقليم كردستان، الذي يستعد، في 25 أيلول/سبتمبر الجاري، لإجراء استفتاء على استقلاله عن العراق.

وحققت القوات العراقية انتصارات متتالية على "داعش" الإرهابية التي بدأت سيطرتها في الانحسار في البلاد، ولم يعد في قبضتها سوى منطقة القائم، الحدودية مع سوريا، والواقعة غرب محافظة الأنبار، وقضاء الحويجة، غرب كركوك، ومناطق متفرقة في محافظة ديالى.

وأعلن العبادي تحرير الموصل، ثاني أكبر المدن العراقية مركز محافظة نينوى شمالي البلاد، في العاشر من تموز/يوليو الماضي، بعد نحو 10 أشهر من الحرب التي بدأت تحت شعار "قادمون يا نينوى" في تشرين الأول/أكتوبر 2016.

وبدأت القوات العراقية عملية تحرير قضاء تلعفر، غرب محافظة نينوى، في 20 أب/أغسطس الماضي، وأعلن العبادي تحرير القضاء وإتمام تحرير محافظة نينوى، في 31 أب/أغسطس الماضي.

الكلمات الرئيسة: العبادي ، السورية ، داعش

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :