رمز الخبر: ۱۶۳۷
تأريخ النشر: ۲۲ مهر ۱۳۹۱ - ۱۰:۰۵
مهمان برست:
أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمان برست، فيما يتعلق بالأسلوب الذي تنتهجه أميركا في التعاطي مع ايران، أن "الولايات المتحدة ليست بصدد حل المشاكل فحسب بل هي تعمل لوضع العراقيل أمام مسيرة التقدم في المفاوضات بين ايران و مجموعة (5+1)".
شبکة بولتن الأخباریة: أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمان برست، فيما يتعلق بالأسلوب الذي تنتهجه أميركا في التعاطي مع ايران، أن "الولايات المتحدة ليست بصدد حل المشاكل فحسب بل هي تعمل لوضع العراقيل أمام مسيرة التقدم في المفاوضات بين ايران و مجموعة (5+1)".

وأفاد مراسل وكالة أنباء فارس ان مهمان برست شارك في ملتقى حواري في مقر اجتماع وكالات أنباء آسيا والمحيد الهادي (اوراسيا) المنعقد حاليا في كازاخستان، وأكد في هذا الملتقى مجددا على سلمية البرنامج النووي الايراني ورفض ايران التام انطلاقا من المبادئ الدينية والشرعية لانتاج السلاح النووي .

ولفت المتحدث باسم الخارجية الايرانية الى وجود ثلاثة بنود في معاهدة حظر الانتشار النووي (ان بي تي) وهي 1- إزالة الأسلحة النووية ، 2- حظر غنتشار السلاح النووي ، 3- حق جميع البلدان في استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية .

وأضاف ، بناءً على هذه البنود فإن ايران لم ترتكب أي مخالفة في حين نرى أن اميركا ، التي تملك تراسنة نووية ضخمة واستخدمت السلاح النووي في السابق وتهدد اليوم باستخدامه أيضا ، تمارس مختلف الضغوط على ايران .

وحول المفاوضات النووية بين ايران ودول مجموعة (5+1) اكد مهمان برست ان ايران تعهدت في محادثات موسكو بإزالة أي غموض محتمل حول البرنامج النووي الايراني في مقابل الاعتراف رسميا بحق ايران في امتلاك التقنية النووية المدنية ، وأضاف كلما وصلت المفاوضات بين ايران و 5+1 الى اتفاقات ايجابية يحصل أمرا ما يعرقل التقدم في المفاوضات وغالبا ما توضع هذه العراقيل من جانب اميركا .

وردا على سؤال حول التهديدات بإزالة الكيان الاسرائيلي من العالم، قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية، ينبغي ايلاء الاهتمام الى الكيان الاسرائيلي والجرائم التي يرتكبها فهذا الكيان يرتكب أفضع الانتهاكات والخطأ الغربي الفادح يتمثل في دعمه لجرائم الكيان الاسرائيلي وتجاهله للأسلحة النووية التي يمتلكها هذا الكيان اللقيط .
الكلمات الرئيسة: مهمان برست

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :