رمز الخبر: ۱۶۳۵
تأريخ النشر: ۲۲ مهر ۱۳۹۱ - ۱۰:۰۲
تظاهر آلاف المصريين بميدان التحرير وسط القاهرة وعدد من محافظات البلاد، الجمعة في مليونية "كشف الحساب" للمطالبة بالقصاص لدماء الشهداء وتطهير القضاء المصري ، شهدت انقساما سياسيا ومناوشات في القاهرة خلفت عشرات الجرحى .
شبکة بولتن الأخباریة: تظاهر آلاف المصريين بميدان التحرير وسط القاهرة وعدد من محافظات البلاد، الجمعة في مليونية "كشف الحساب" للمطالبة بالقصاص لدماء الشهداء وتطهير القضاء المصري ، شهدت انقساما سياسيا ومناوشات في القاهرة خلفت عشرات الجرحى .

وشهدت التظاهرات تواجد الكثير من أسر شهداء ثورة 25 يناير، مطالبين بالقصاص لأولادهم وتطهير القضاء المصري وإقالة النائب العام الذي اصدر حكم الراءة بحق المتهمين بجريمة موقعة الجمل، مرددين هتافات: "يا نائب عام يا نائب عام مطلوب إعدامك في الميدان"، "يا طنطاوي قول لعنان المحاكمة في الميدان".

وعلى الجانب الآخر طالب بعض المتظاهرين الرئيس محمد مرسي بالبقاء في منصبه والعمل على تطهير مؤسسات الدولة والقصاص للشهداء ورددوا هتافات "حرية وعدالة.. مرسي وراه رجالة".

هذا وتبادل متظاهرون بميدان التحرير إلقاء الحجارة وزجاجات المياه عقب انتهاء صلاة، الجمعة، بعد دخولهم فى اشتباكات بدأت بهجوم البعض على منصة ميدان التحرير بعد هتافها ضد مرشد الإخوان المسلمين والرئيس محمد مرسي. واسفرت المواجهات بين انصار مرسي ومعارضية عن سقوط عشرات الجرحى .

جدير بالذكر أن مليونية كشف الحساب جاءت تلبية لدعوة القوى السياسية والاسلامية والثورية والليبرالية للمطالبة بمحاكمة قتلة الثوار ورفض الخروج الآمن لهم وللمجلس العسكري، وإسقاط الجمعية التأسيسية للدستور، والإفراج عن جميع المعتقلين وضباط 8 إبريل.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین