رمز الخبر: ۱۶۳۰۷
تأريخ النشر: ۲۳ مرداد ۱۳۹۶ - ۱۴:۱۰
دعا الجيش السوري مسلحي الغوطة الشرقية بالقرب من العاصمة دمشق، عبر مكبرات الصوت إلى إلقاء السلاح وتسليم أنفسهم.

ونقلت وكالة "نوفوستي" الاثنين، أن الجيش السوري استخدم في توجيه نداءات لمسلحي "جبهة النصرة" ومسلحي ما يعرف بالمعارضة المعتدلة، مكبرات الصوت بالإضافة إلى منشورات ألقتها المروحيات على السكان، للضغط وإقناع المسلحين بتسليم السلاح والاستسلام، كما تقوم الشرطة العسكرية الروسية في مناطق خفض التوتر بتوزيع منشورات الجيش السوري على المدنيين.

وذكرت الوكالة أن نص الدعوة كالآتي: "أعزاءنا سكان الغوطة الشرقية، ساعدوا في إعادة الأمن في هذه المنطقة السورية، أقنعوا المقاتلين بإلقاء السلاح"، مشيرة إلى أن مثل هذه الدعوات غالبا ما تكون أكثر فعالية من الأعمال القتالية.

وقد توصلت قيادة القوات الروسية في سوريا، إلى اتفاق مع المعارضة السورية، في تموز/يوليو الماضي، حول آلية اتفاق لوقف التصعيد في الغوطة الشرقية في ريف العاصمة السورية دمشق.

وأشارت الوزارة إلى أن اتفاق الغوطة الشرقية جاء نتاجا لمفاوضات أجريت في القاهرة بين ممثلين عن وزارة الدفاع الروسية والمعارضة السورية المعتدلة.

الكلمات الرئيسة: الجيش ، مسلحي ، الغوطة

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :