رمز الخبر: ۱۶۲۸۸
تأريخ النشر: ۱۸ مرداد ۱۳۹۶ - ۱۴:۱۵
ذكر موقع “ميدل إيست أي” البريطاني أن المخاوف تتزايد من تصعيد الهجوم السعودي على بلدة العوامية في ظل ظهور صور مُروِّعة من ناشطين محليين وأقمار اصطناعية تكشف مدى الدمار الذي لحق بالبلدة الشيعية المحاصرة منذ عدة أشهر.

وتكشف صور الأقمار الاصطناعية تحوُّل أحياءٍ بأكلمها في البلدة، ولا سيما حي المسورة التاريخي، إلى أنقاضٍ من جرَّاء هجوم قوات الامن السعودية على المنطقة ذات الغالبية الشيعية بذرائع واهية .

وأدى الهجوم إلى ظهور ردود فعلٍ واسعة على الشبكات الاجتماعية، إذ نشر حسابٌ على موقع تويتر يحمل اسم Phat Dream تغريدةً قال فيها: “هذه صورةٌ مُلتَقَطَة من قمر اصطناعي توضِّح حال بلدة العوامية قبل الغارات السعودية على البلدة وبعدها”.

وذَكَر ناشطٌ على صلة بمصادر في محافظة القطيف الواسعة التي تضم بلدة العوامية أنَّ بعض عمال مزارع أرض الرامس، الواقعة شمالي شرق العوامية، تلقوا رسائل صوتية خلال الأسبوع الماضي تطلب منهم إجلاء حيواناتهم من المنطقة.

 هذا بالإضافة إلى تعليق إخطارات بالمصادرة على أبواب منازل في حي الشويكة، الذي يقع على بُعد نحو 6 كيلومترات جنوب حي المسورة، وكانت الإخطارات من إصدار شركة الإبراهيم لتطوير العقارات الخاصة، وهي مسؤولة كذلك عن تجديد حي المسورة.

 وذَكَر أمين نمر، وهو أحد سكان المدينة السابقين، لموقع ميدل إيست آي البريطاني، أنَّه يخشى استعداد الحكومة السعوية لتوسيع هجومها على المنطقة ذات الأغلبية الشيعية، قائلاً: “إنَّهم لا يريدون وجود أي كائنٍ حي في العوامية”.

الكلمات الرئيسة: البريطاني ، اصطناعية ، الشيعية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :