رمز الخبر: ۱۶۲۴
تأريخ النشر: ۲۰ مهر ۱۳۹۱ - ۱۲:۰۴
قال الخبير الاستراتيجي الروسي فيتشسلاف ماتوزوف ان احتجاز تركيا لطائرة سورية يعتبر قرصنة جوية دولية.
شبکة بولتن الأخباریة: قال الخبير الاستراتيجي الروسي فيتشسلاف ماتوزوف ان احتجاز تركيا لطائرة سورية يعتبر قرصنة جوية دولية.

وقال موتوزوف في تصريح ادلى به الخميس لقناة العالم ان تركيا باجبار الطائرة المدنية السورية على الهبوط في احدى مطارات انقرة الاربعاء قد خرقت القوانين الدولية بشكل سافر مؤكدا ان هذا الاجراء التركي كان من الممكن ان يعرض حياة 35 من ركاب الطائرة للخطر .

واضاف ان هذه التصرفات التي تقوم بها الحكومة التركية برئاسة رجب طيب اردوغان لايمكن ان توصف الا بالقرصنة الجوية .   

واشار موتوزوف الى وجود مجموعات مسلحة سورية على الاراضي التركية وتغلغلها  في الاراضي السورية وقال ان المعارضة السورية المسلحة تلقت ضربات قوية وموجعة من الجيش السوري بحيث هرب الكثير من عناصرها الى الحدود والاراضي التركية مؤكدا ان وجود تلك المجموعات المسلحة في تركيا دليل على التورط التركي في المعارك الدائرة في سوريا .

وحول قوة الجيش السوري وتماسكه قال موتوزوف ان تركيا تخشى الجيش السوري لان الجيش السوري من حيث التجهيز والخبرة القتالية جيش قوى وان تركيا غير قادرة على الدخول في حرب معه ولذلك فان انقرة تريد من حلف الشمال الاطلسي ان يقف الى جانبها في اي مواجهة محتملة مع سوريا .  

يذكر ان السلطات التركية قد افرجت الاربعاء عن الطائرة المدنية السورية بعد ساعات من اجبارها على الهبوط في إحدى مطاراتِ انقرة، وقالت إنها صادرت شحنة وصفها بغير القانونية. وقد طلبت موسكو إيضاحات من انقرة حول هذه الخطوة، وقالت إن سبعة عشر راكبا روسيا كانوا على متن الطائرة المتجهة من موسكو الى دمشق.
الكلمات الرئيسة: قرصنة جوية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین