رمز الخبر: ۱۶۱۷۲
تأريخ النشر: ۳۰ تير ۱۳۹۶ - ۱۲:۱۹
نددت أوساط شعبية وسياسية في مصر بالصمت العربي تجاه ما يجرى من انتهاكات إسرائيلية بحق المسجد الأقصى المبارك، متهمين أنظمة عربية بالتخاذل والتواطؤ مع الكيان الإسرائيلي. كما دعوا الشعوب العربيةَ إلى التحرك وإعلان موقف موحد رافض للتطبيع والخنوع.

في مصر ردود فعل غاضبة جراء الصمت العربي الرسمي تجاه ما يجري من انتهكات وممارسات إجرامية صهيونية بحق القدس، ودعوه إلى وحدة عربية إسلامية، تُنحى كافة الخلافات جانبا لنصرة قضية العرب الاول.

أما سياسيا، فكثير من الأحزاب والقوى المعارضة، وجهت اتهامات صريحة إلى بعض الأنظمة العربية بالتواطؤ مع كيان الاحتلال. فالتحالف العربى والإسلامى لدعم خيار المقاومة دعا شعوب العالم إلى التحرك والتظاهر، والقيام بكافة أشكال الاحتجاج لإجبار الحكام على تلبية مطالب الشعوب.

‏وبحسب مراقبين فإن تراجع اهتمام العرب بالقضية الفلسطينية كان متوقعا بعد القمة الإسلامية الأمريكية التي عقدت في الرياض، والتي كان لها نتائج سلبية أثرت على حركات المقاومة في الأراضي المحتلة.

‏وفي ظل هذا الصمت العربي الرسمي فإنه بات من الضروري بحسب كثيرين لم شمل القوى العربية الداعمة للمقاومة لمواجهة المخطط الأمريكي الصهيوني في المنطقة.

الكلمات الرئيسة: وسياسية ، العربي ، شعبية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین