رمز الخبر: ۱۶۱۳۳
تأريخ النشر: ۲۵ تير ۱۳۹۶ - ۱۲:۰۰
اكد قائد عمليات قادمون يانينوى الفريق، عبد الامير رشيد يار الله، السبت، ان "استعادة تلعفر سيكون مسك الختام لعمليات تحرير كافة مناطق محافظة نينوى".

وقال يار الله في ايجاز صحفي، امس السبت، حول عملية استعادة الساحل الايمن من الموصل، ان "المعركة استمرت تسعة اشهر"، لافتا الى أن " القوات المحررة لمدينة الموصل حاولت الجمع بين حماية المدنيين والقضاء على الارهابيين".

واضاف ان "القيادة اثبتت امكانياتها الرائعة على جميع المستويات، وان خطط القادة تميزت بالمرونة لضمان تنفيذ الواجبات بكفاءة عالية".

واوضح: " لقد خضنا معارك صعبة بوجود اكثر من 3 ملايين مدني في تلك المناطق، وبمشاركة اكثر من 100 الف مقاتل من مختلف الصنوف والتشكيلات العسكرية والامنية والشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الارهاب والحشد الشعبي والبيشمركة والحشد العشائري والمقاتلين المتطوعين والوكالات الاستخبارية، بدعم واسناد من القوة الجوية وطيران الجيش والتحالف الدولي ".

الكلمات الرئيسة: يارالله ، يانينوى ، قادمون

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین