رمز الخبر: ۱۶۰۸۷
تأريخ النشر: ۲۲ تير ۱۳۹۶ - ۰۹:۵۱
رجحت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" اليوم الأربعاء، أن الزلزال الذي ضرب اليوم بحر اليابان، قبالة سواحل كوريا الشمالية، لم يكن نتيجة تجربة نووية.

ونقلت وكالة "رويترز" عن جيمي ديفيس، المتحدث باسم البنتاغون قوله: إن التقارير الأولية تشير إلى أن الزلزال الذي وقع بقوة ست درجات، قبالة سواحل كوريا الشمالية، لم يكن نتيجة تجربة نووية، مشيرا إلى أن ما يدعم ذلك موقع الزلزال وعمقه.

وأضاف ديفيس، أن وزارة الدفاع الأمريكية ستواصل دراسة النشاط الزلزالي في المنطقة.

وتشهد شبه الجزيرة الكورية توترا مع استمرار بيونغ يانغ في تطوير برنامجيها البالستي والنووي، فيما صعدت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لهجتها ضد الزعيم الكوري كيم جون أون، دون أن تستبعد استخدام القوة "لتسوية" المسألة الكورية.

وكانت كوريا الشمالية أجرت منذ العام 2006 تجارب نووية عدة، اثنتان منها في العام 2016، ويتفق الخبراء على أنها أنجزت تقدما في اتجاه تحقيق الهدف الأهم، وهو امتلاك صواريخ نووية عابرة للقارات، قادرة على استهداف الأراضي الأمريكية.

الكلمات الرئيسة: البنتاغون ، الأمريكية ، الشمالية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین