رمز الخبر: ۱۵۹۷۹
تأريخ النشر: ۱۰ خرداد ۱۳۹۶ - ۱۰:۴۹
وصف وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري الاشاعات التي يروج لها بعض المغرضين عن دخول العراق بتحالف امريكي اسرائيلي سعودي ضد الجمهورية الاسلامية في ايران بالهراء، مؤكدا ان مواقف ايران مواقف مشرفة والعراق والعراقيون يدركون جيدا مواقف ايران الداعمة لهم
وقال وزير الخارجية العراقي في حوار خاص اجراه معه مراسل (ارنا) الاثنين ان "سياسة العراق الخارجية فيها ثوابت ومتغيرات لكن هذه المتغيرات لاتتجاوز عن القيم والمبادئ وعندها ثوابت ايضا، فالعراق لايمكن ان يقدم علي الدخول بمثل هذه المحاور المشبوهة ابدا".

واضاف الجعفري "الخوف من ايران خوف ليس له مبرر نحن لانعاني الان من تدخلات ايرانية ومنذ العام 2003 لم تتدخل ايران في العراق الجديد، لاتوجد قطعة عسكرية ايرانية قد دخلت اراضي العراق، لاتوجد عمليات ارهابية قام بها ايرانيون كل هذا لاوجود له، هي دولة جوار جغرافي تماما كما هي الكويت ايضا نفس الشيئ" .

واشار الى ان 'الدول التي من حولنا وفي مقدمتها ايران تتعامل معنا تعاملا حضاريا، ايران وقفت معنا في الازمات وساعدت العراق، والعراقيون يدركون جيدا موقف ايران الداعم لهم سواء كان في ايام المعارضة والى ان انتقلوا للحكم، موقف ايران موقف مشرف آوى كل العراقيين في الوقت الذي ضاقت فيهم كل الدول في العالم ايران فتحت قلبها وابوابها لكل العراقيين وانا من الاشخاص الذين عشت في ايران 11 سنة" .

وفيما يتعلق بردود الافعال المعادية وغير المبررة ضد الجمهورية الاسلامية اكد وزير الخارجية العراقي انه "بمقدار ماتكون الدول قوية وكبيرة تكون ردود فعلها ايضا قوية وكبيرة وهذه ردود فعل لقوة ايران لان ايران لديها عمل قوي وجيد واستطاعت ان تثبت للعالم بانها دولة متحضرة تتعامل بسياسة واستراتيجية معينة وهي تمتلك ثروة اقتصادية وحسن اداء دبلوماسي تثير الاخرين من حولها" .

وشدد الجعفري قائلا "انا اعتقد بان ايران لاتشكل خطرا على احد، بالعكس هي دولة مسالمة وصافحت كل دول المنطقة".

الكلمات الرئيسة: يفجرها ، الجعفري ، اميركيا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین