رمز الخبر: ۱۵۹۶۰
تأريخ النشر: ۰۹ خرداد ۱۳۹۶ - ۱۰:۲۳
نقل مدير مكتب العالم من بغداد الزميل نفيد بهروز جملة نقاط تطرق اليها نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس، تزامنا مع وصول القوات العراقية الى الحدود السورية وطردها عناصر "داعش" الإرهابية إلى خلف الحدود.
نقل مدير مكتب العالم من بغداد الزميل نفيد بهروز جملة نقاط تطرق اليها نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس، تزامنا مع وصول القوات العراقية الى الحدود السورية وطردها عناصر "داعش" الإرهابية إلى خلف الحدود.ومن جملة النقاط التي تطرق اليها نائب رئيس الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس:

- لقد تم الاتفاق مع القيادة على ذهاب الحشد للحدود

- لدينا خطة كحشد شعبي لمسك الحدود

- الحشد الشعبي يحتاج أذن من القيادات العراقية للذهاب الى سوريا

- التحالف الدولي لم يتدخل في المعركة و قد ساهم في تأخير الانتصار

- الحشد الشعبي لم و لن يجتمع مع الامريكان

- كان واجبنا هو تحرير تلعفر و لكن الان الذهاب الى الحدود

- الموصل سقطت و المحافظات سقطت بدخول الارهابيين من البعاج و القيروان

- حضور دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية في سوريا ازعج امريكا

- نعتمد على جهاز الاستخبارات التابع للحشد  في الحصول على المعلومة

- معركة الحويجة الى ما بعد تحرير الموصل

يذكر أن قوات الحشد الشعبي انطلقت اليوم الاثنين (29 أيار 2017) بتنفيذ عمليات نوعية لتحرير القرى الواقعة غرب ناحية القحطانية شمالي قضاء البعاج، حيث تمكنت من تحرير قريتي تارو ووادي الميدار.

الكلمات الرئيسة: المهندس ، الاميركان ، واشنطن

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین