رمز الخبر: ۱۵۹۲۷
تأريخ النشر: ۰۷ خرداد ۱۳۹۶ - ۱۰:۳۷
نشرت الشرطة البريطانية مساء السبت صورتين لسلمان العبيدي التقطتهما كاميرا مراقبة في نفس الليلة التي نفذ فيها هجومه في مانشستر، ودعت كل من رآه للاتصال بها كي يتسنى لها معرفة التحركات التي قام بها في الايام التي سبقت الهجوم.
وقالت الشرطة وجهاز مكافحة الارهاب في بيان مشترك، ان المحققين يطلبون من العامة الابلاغ عن اي معلومة تتعلق بافعال الانتحاري الليبي الاصل الذي قضى خلال الهجوم او بتصرفاته وتحركاته منذ 18 ايار/ مايو الجاري تاريخ "عودته الى المملكة المتحدة".

وكان مصدر قريب من عائلة العبيدي افاد ان الاخير كان في ليبيا وعاد منها الى بريطانيا قبل اربعة ايام من تنفيذه الهجوم.

وبحسب الشرطة الالمانية فقد توقف العبيدي في داسلدورف (غرب) في طريق عودته الى بريطانيا.

وحتى الان تعتقل الشرطة 11 مشتبها بهم في الهجوم الذي وقع في نهاية حفل موسيقي للمغنية الاميركية "اريانا غراندي" التي يتألف معظم جمهورها من الصغار والمراهقين، ما أدى الى مقتل 22 شخصا ثلثهم من الأطفال.

وأصيب 116 شخصا اخرين في الهجوم الذي أعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عنه.
الكلمات الرئيسة: البريطانية ، مانشستر ، لسلمان

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین