رمز الخبر: ۱۵۹۲۶
تأريخ النشر: ۰۷ خرداد ۱۳۹۶ - ۱۰:۳۶
أعلنت القاهرة السبت أنها بينت في خطابها الرسمي الموجه لرئيس مجلس الأمن الدولي أن الضربات الجوية المصرية ضد مواقع تنظيمات إرهابية في درنه بشرق ليبيا تنسجم مع ميثاق الأمم المتحدة.
وقال بيان صدر عن وزارة الخارجية المصرية بهذا الصدد: "بعثة مصر الدائمة لدى الأمم المتحدة سلمت خطابا رسميا إلى رئيس مجلس الأمن الدولي السبتم 27 مايو الجاري، أخطرت من خلاله المجلس بأن الضربات الجوية التي استهدفت مواقع التنظيمات الإرهابية في مدينة درنه بشرق ليبيا، تأتى اتساقا مع المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة المعنية بالحق المشروع في الدفاع عن النفس، ومع قرارات مجلس الأمن المعنية بمكافحة الإرهاب".

هذا وقام سلاح الجو المصري السبت والجمعة بتنفيذ ضربات جوية ضد مواقع للإرهابيين في ليبيا، ما أسفرت بحسب البيان "عن تدمير جميع الأهداف التي وضعت أمام القوات الجوية، والتي شملت مناطق تجمع وتدريب العناصر الإرهابية التي خططت وشاركت في تنفيذ الهجوم الإرهابي الذي استهدف مواطنين مصريين في محافظة قنا". 

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي توعد الإرهابيين الذين نفذوا الهجوم بالملاحقة والقصاص منهم أينما وجدوا داخل البلاد وخارجها، وأفاد في كلمة ألقاها عقب وقوع الحادث أن الإرهابيين ينون تخريب مصر بعدما تمكنوا من تخريب سوريا.
الكلمات الرئيسة: القاهرة ، للإرهابيين ، مشروع

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین