رمز الخبر: ۱۵۹۰
تأريخ النشر: ۲۰ مهر ۱۳۹۱ - ۰۹:۳۸
دعت منظمة مراقبة حقوق الإنسان (هيومن رايتس ووتش) ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة الى إلغاء أحكام السجن الصادرة بحق اطباء وممرضين على خلفية مشاركتهم في الاحتجاجات الشعبية.
شبکة بولتن الأخباریة: دعت منظمة مراقبة حقوق الإنسان (هيومن رايتس ووتش) ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة الى إلغاء أحكام السجن الصادرة بحق اطباء وممرضين على خلفية مشاركتهم في الاحتجاجات الشعبية.

وقالت المنظمة في بيان إن على ملك البحرين أن يأمر بالافراج عن الأطباء والعاملين في القطاع الطبي.

وأكدت هيومن رايتس ووتش أن الاتهامات التي وجهت للمعتقلين ذات دوافع سياسية واستندت الى اعترافات انتزعت تحت التعذيب.

واعتبرت هيومن رايتس أن القضاء البحريني فشل في حماية حرية التعبير والتجمع السلمي.

من جهة أخرى اصيب عدد من المتظاهرين بحالات اختناق جراء قنابل الغاز السام التي تطلقها قوات النظام البحريني لقمع المسيرات التضامنية مع المعتقلين في السجون.

وقد خرجت مسيرة في ختام مجلس عزاء والدة الناشط الحقوقي المعتقل نبيل رجب الذي منعته السلطات من المشاركة في مأتمها في العاصمة المنامة.

هذا ورفضت محكمة بحرينية مجددا طلبا تقدمت به هيئة الدفاع عن الناشط في مجال حقوق الانسان نبيل رجب لاخلاء سبيله، وذلك في الوقت الذي يقضي عقوبة بالسجن ثلاث سنوات بتهمة التظاهر غير المرخص، كما افاد محاميه محمد الجشي.

وبدأ رجب اضرابا عن الطعام في السجن احتجاجا على منعه من البقاء في مراسم عزاء والدته التي توفيت الخميس بالرغم من السماح له بحضور التشييع.

وقضت محكمة بحرينية في16 اغسطس بسجن رجب (48 عاما) ثلاث سنوات بتهمة التظاهر ، وحددت محكمة الاستئناف البحرينية 16 اكتوبر موعدا للجلسة المقبلة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :