رمز الخبر: ۱۵۸۲۷
تأريخ النشر: ۳۰ ارديبهشت ۱۳۹۶ - ۱۳:۲۶
كشفت كوريا الشمالية، السبت، النقاب عن مقطع فيديو، تزعم أنه يؤيد ما كشفت عنه مؤخراً بأن هيئتي الاستخبارات الكورية الجنوبية والأمريكية خططتا لاغتيال زعيمها كيم جونج أون باستخدام مادة بيوكيماوية، طبقا لما ذكرته وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للانباء .
 وعرضت شبكة "يوريمينجوكيري تي في ” الدعائية الكورية الشمالي مقطع فيديو يحتوي على شهادة مما تصر كوريا الشمالية على إنه إرهابي وبعض الأدلة بشأن ما يزعم من محاولة إرهابية ضد كيم.

وكانت كوريا الشمالية قد زعمت في الخامس من أيار/مايو بأن جماعة إرهابية، تدعمها وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي.آي.إيه) وهيئة الاستخبارات الكورية الجنوبية تسللت إلى كوريا الشمالية لشن هجوم إرهابي بمادة بيوكيماوية ضد كيم.

ويظهر مقطع الفيديو رجلاً يدعى كيم سونج-إيل، لم تتضح ملامح وجهه، يقول إنه تعرض للخداع والاغراء لتنفيذ المؤامرة.

وكانت وزارة الأمن العام الكورية الشمالية قد قالت في أيار/مايو الماضي إن هيئة الاستخبارات الوطنية الكورية الجنوبية تآمرت مع (سي.آي.إيه) لاعطاء رشوة لعامل أخشاب كوري شمالي، ولقبه هو كيم في روسيا في حزيران/يونيو عام 2014 وحولته إلى إرهابي.

وفي مقطع الفيديو، قال كيم إنه بحث سبل شن هجوم على زعيم كوريا الشمالية مع مسؤولين من هيئة الاستخبارات الكورية الجنوبية، مثال لذلك إخفاء كمية صغيرة من مادة سامة بيوكيماوية في مروحة تدفئة وتبريد.

وكان ممثلو الادعاء الكوريون الشماليون قد كشفوا الاسبوع الماضي عن قائمة تضم أربعة مشتبه بهم، تزعم أنهم تورطوا في المحاولة الإرهاربية، من بينهم لي بيونج-هو، رئيس هيئة الاستخبارات الكورية الجنوبية.
الكلمات الرئيسة: كوريا الشمالية ، زعيمها ، يونهاب

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین