رمز الخبر: ۱۵۸۰۶
تأريخ النشر: ۲۶ ارديبهشت ۱۳۹۶ - ۱۱:۰۰
أوضح مصدر عسكري سوري حقيقة إسقاط براميل بشكل خاطئ يوم أمس تحوي وقودا على حي رشدية في مدينة دير الزور المحاصرة من قبل تنظيم "داعش" الإرهابي.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن المصدر السوري دون الكشف عن اسمه، أن هذا النوع من عمليات الإسقاط يشهد عادة بعض الأخطاء في جميع دول العالم نظرا للظروف المعقدة التي تتعلق به.

كما أشار المصدر إلى أن عمليات الإسقاط فوق مدينة دير الزور تستغرق، في الحالة الطبيعية، حوالي 7 دقائق للوصول إلى سطح الأرض، لافتا إلى أن السبب فيما حدث في الشحنة المذكورة والتي سقطت على حي رشدية قد يكون بسبب تأخر بسيط في فتح المظلات أو في حال استهداف المظلات الرافعة للحمولة عبر نيران تنظيم داعش الإرهابي الذي يحاصر المدينة، موضحا أن الحمولات تسقط بشكل حلزوني كي تصل إلى هدفها بدقة وفي حال استهداف المظلات فإن المسار يتغير ويصل إلى هدف مختلف.

وكانت طائرات تابعة للجيش السوري أسقطت بطريقة خاطئة باستخدام المظلات حزمة براميل تحوي وقودا على حي رشدية في مدينة دير الزور.

واعتادت الطائرات إلقاء طرود بالمظلات تحوي مواد غذائية ومستلزمات ضرورية لأهالي دير الزور المحاصرة من قبل التنظيم.

الكلمات الرئيسة: للبراميل ، السقوط ، المحاصرة

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین