رمز الخبر: ۱۵۸۰۰
تأريخ النشر: ۲۶ ارديبهشت ۱۳۹۶ - ۱۰:۵۳
تنطلق في جنيف السويسرية اليوم الثلاثاء، جولة جديدة من المفاوضات السورية غيرِ المباشرة بين الحكومة السورية وجماعاتِ المعارضة برعاية دولية.
 وأكد المبعوث الاممي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا أن جولة محادثات جنيف ستكون مهمة في ظل مذكرة أستانا حول مناطق تخفيف التوتر في سوريا.

وأضاف المبعوث الأممي خلال مؤتمر صحفي في جنيف الاثنين، أن اجتماعات جنيف ستكون مختلفة عن السابق وبحضور كل الوفود، مشيرا إلى وجود خطة لاستئناف المفاوضات خلال شهر رمضان المقبل.

وأوضح دي ميستورا أن هذه الجولة من المفاوضات ستركز على التوصل إلى مناهج عملية تهدف إلى وقف التصعيد في سوريا قائلا: "نريد وقف التصعيد في سوريا وهذا ما سعينا إليه في أستانا"، مشيرا إلى أن هناك ترابطا بين جنيف وأستانا ولا نية للفصل بينهما، مؤكدا في الوقت ذاته أن خفض أعمال العنف لا يكون بدون آفاق وتسوية سياسية.

وحول جدية الرئيس السوري قال دي ميستورا، إن الرئيس السوري بشار الأسد مؤمن ومهتم بالعملية السياسية وإلا لما كان بعث وفدا حكوميا لإجراء مباحثات حول الأزمة السورية.
الكلمات الرئيسة: تستأنف ، أهميتها ، الحكومة

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین