رمز الخبر: ۱۵۶۷۸
تأريخ النشر: ۱۱ ارديبهشت ۱۳۹۶ - ۱۱:۴۹
عثرت سفينة تابعة لمنظمة إغاثة "جوجند ريتيت" الألمانية على زورق فارغ قبالة السواحل الليبية شبيها بالزوارق التي عادة ما ينقل فيها المهربون الليبيون ما بين 120 و140 شخصاً، ما يثير مخاوف من احتمال حصول مأساة جديدة.
وبعد ظهر الأحد، وجد طاقم سفينة إنقاذ استأجرتها منظمة أطباء بلا حدود، أربع جثث على بعد نحو 42 ميلاً بحرياً قبالة الساحل الليبي، وفق ما أعلنت المنظمة على تويتر.

وطوال يوم السبت، كانت سفينة إغاثة تدعى "يوفنتا" قد بحثت بلا جدوى ووسط الضباب، عن زورق قال خفر السواحل الإيطاليون إنه كان يواجه مشكلة.

والزورق الذي عُثر عليه صباح الأحد كان موجوداً قبالة زوارة، لكنّه لم يحمل العلامات التي يضعها عمّال الإغاثة على قوارب يُنقذون الأشخاص الذين يكونون على متنها.

وقالت المتحدثة باسم "جوجند ريتيت" بولين شميدت لوكالة فرانس برس "لا يمكننا أن نكون متأكّدين من أنّ هذا هو الزورق الذي كنا نبحث عنه، لكنه بما أن الزورق لم تكن عليه علامات، علينا أن نفترض أنّ هناك حادثاً قد حصل".

ولم يُعرف ما إذا كان المهاجرون الذين عثرت منظمة أطباء بلا حدود عليهم كانوا على متن هذا الزورق أم لا.

ومنذ بداية العام، أحصت السلطات الإيطالية وصول 37 ألف شخص إلى سواحلها، فيما أشارت المنظمة الدولية للهجرة إلى أن العبور في المتوسط أودى بحياة أكثر من ألف شخص.
 
 
الكلمات الرئيسة: مخاوف ، مهاجرين ، ليبيا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین