فــارســی |
  Thursday 25 May 2017
رمز الخبر: ۱۵۶۵۸
تأريخ النشر: ۱۰ ارديبهشت ۱۳۹۶ - ۱۰:۲۲
شتمت ميغان ماكين ابنة السيناتور الأميركي جون ماكين، رئيس الولايات المتحدة السابق باراك أوباما ووصفته "بالرأسمالي القذر".
جاء ذلك في حديث لها مع قناة "فوكس نيوز" تعليقا على نبأ مفاده أن أوباما سيحصل على 400 ألف دولار لقاء محاضرة في "وول ستريت".

وقالت ميغان: "الذي يثير السخرية أن القديس أوباما، الذي يجب أن يمثل كل ما هو جيد وطوباوي لدى اليساريين، ليس في الواقع سوى رأسمالي قذر كما نحن جميعا".

وذكرت ابنة السيناتور أن محاضرات وأحاديث أوباما دائما مملة جدا وتذكرها بالمحاضرات المقيتة أيام الدراسة وهي تفضل لو دفعت له المال الإضافي لقاء صمته وعدم الاستماع له.

وعلم في وقت سابق أن باراك أوباما وافق على إلقاء كلمة أمام مؤتمر ينظمه مصرف Canton Fitzgerald LP في سبتمبر المقبل مقابل حصوله على 400 ألف دولار أي ضعف ما تلقته هيلاري كلينتون التي تحدثت خلال مؤتمرات نظمها مصرف غولدمان ساكس.

وأثار هذا النبأ ردود أفعال متباينة في الوسط السياسي والصحفي وبين المواطنين العاديين في الولايات المتحدة.

واتهم الكثيرون بعد ذلك الرئيس السابق بالنفاق وذكروه بقول له في مقابلة عام 2009، إنه "يترشح للرئاسة ليس في سبيل مساعدة حفنة من المصرفيين الأغنياء في وول سترتيت".

الكلمات الرئيسة: ماكين ، الراسمالي ، أوباما

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.



bultannews@gmail.com


رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربحث ترین عناوین