رمز الخبر: ۱۵۶۵۷
تأريخ النشر: ۱۰ ارديبهشت ۱۳۹۶ - ۱۰:۲۱
أكدت المتحدثة بإسم الخارجية الروسية "ماريا زاخاروفا" أن بلادها ستتعاون مع أي رئيس سيصوت له الشعب الإيراني خلال الإنتخابات الرئاسية القادمة، مبينة أن موسكو ترغب في إستمرار العلاقة الجيدة التي تربطها بطهران.
وذكرت وكالة نوفوستي الروسية أن زاخاروفا أعلنت أن الحكومة الروسية مستعدة للتعاون مع أي مرشح ستفرزه الإنتخابات الرئاسية القادمة في إيران، والمقررة في الـ19 من مايو/ آيار المقبل.

وقالت المتحدثة بإسم الخارجية الروسية انه ونظراً لبدء منافسات إنتخابات الرئاسة في إيران، فإن النتيجة التي ستظهرها هذه الإنتخابات هي من صلاحية الشعب الإيراني، وأن موسكو ستتعاون مع أي رئيس قادم لإيران.

واضافت زاخاروفا، أنه ما من شك أن رؤية الحكومة الروسية منصبة على مواصلة العلاقة الجيدة الحالية والتأريخية التي تربط موسكو بطهران.

يشار إلى أن الدورة الثانية عشرة من إنتخابات الرئاسية الإيرانية ستعقد في التاسع عشر من شهر مايو/ ايار القادم، حيث سيتنافس فيها 6 مرشحين للفوز بمنصب رئيس الجمهورية الإسلامية في ايران، كما يتحتم على كل مرشح تحقيق أكثر من 50 بالمئة من مجموع الأصوات للوصول إلى سدة الرئاسة، وفي حال لم يتمكن أي من المرشحين من تحقيق هذه النسبة فإن الإنتخابات ستشهد جولة ثانية بين مرشحين حصلا على اكثر نسبة من الاصوات لإنتخاب رئيس للبلاد.
الكلمات الرئيسة: موسكو ، سنتعاون ، الإيراني

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین