رمز الخبر: ۱۵۶۰۷
تأريخ النشر: ۰۴ ارديبهشت ۱۳۹۶ - ۱۰:۰۴
أكد رئيس الجمهورية حسن روحاني إن مسيرة التنمية في البلد لن تعود إلى الوراء أبداً، مشيرا إلى أن البعض وبدلاً من المساعدة في تقدم الشعب الإيراني يضعون العصي في الدوالايب.
وخلال مراسم إفتتاح ستة مشاريع صناعية في مدينة قزوين (غرب العاصمة طهران) الأحد أعرب روحاني عن سعادته، مشيراً إلى ضرورة الإستفادة الكاملة من الأجواء التي أعقبت الإتفاق النووي بين إيران والسداسية الدولية.

وقال أن الأوضاع الإقتصادية في البلد تحسنت وإن التعامل التجاري أصبح أكثر سهولة وإن عمليات تصدير وإستيراد المواد الخام أصبحت أكثر سهولة وإن السفن العملاقة أخذت ترسو في موانئنا.

ولفت إلى أن حكومته أضافت على حجم انتاج البلاد من البتروكيماويات 9 ملايين طن بقيمة خمسة مليارات ونصف المليار دولار.

وأضاف روحاني أن عملية الإنتاج في البلاد شهدت نمواً جيداً، معتبراً إن الصادرات غير النفطية وعمليات إنتاج النفط والغاز وكذلك الصناعات المختلفة شهدت إزدهاراً ملحوظاً خلال الفترة الماضية.

وأعرب عن أمله بتدشين الخط الثالث من السكك الحديدية بين طهران وقزوين وكذلك بين قزوين ورشت حتى نهاية الحكومة الحالية.

وأشار إلى بدء العمل على مد سكك الحديد بين رشت وآستارا والذي سيوصل إيران بروسيا ودول القوقاز والقارة الأوروبية.

ووصف توفير فرص العمل بأنه عمل معقد وصعب، معتبراً إن هذا الأمر يحتاج إلى إستثمارات داخلية وخارجية.

ولفت الرئيس روحاني إلى أن الدول التي تتمكن من توفير 600 ألف فرصة عمل لأبنائها هي دول قليلة في العالم، مشيراً إلى أن الحكومة الحالية تمكنت من إيجاد 630 ألف فرصة عمل خلال العام الإيراني الماضي (إنتهى في 20 آذار/ مارس الماضي).
الكلمات الرئيسة: روحاني ، مسيرة ، الوراء

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین