رمز الخبر: ۱۵۴۶۵
تأريخ النشر: ۲۳ فروردين ۱۳۹۶ - ۱۱:۱۲
أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الأربعاء، أنه لا يخطط للتدخل في سوريا ضد القوات الحكومية، على الرغم من أنه أمر بتوجيه ضربة صاروخية إلى قاعدة جوية للقوات السورية.

وقال ترامب خلال مقابلة مع قناة "فوكس بيزنس" التلفزيونية: "نحن لن نذهب إلى سوريا"، ودافع عن قراره توجيه الضربة إلى قاعدة الشعيرات، قائلا إنه اتصل مع وزير الدفاع جيمس ماتيس فورا بعد أن رأى صورا للأطفال الذين لقوا مصرعهم بنتيجة استخدام السلاح الكيميائي في إدلب، حسب قوله.

وأضاف ترامب: "ما قمت به كان يجب أن تقوم به إدارة الرئيس السابق باراك أوباما، قبل فترة طويلة من قيامي بذلك"، معربا عن اعتقاده بأن الوضع في سوريا سيكون أفضل بكثير مما كان عليه الحال سابقا.

كما انتقد ترامب الدور الروسي في سوريا، مشيرا إلى أنه لو لا الدعم الروسي للرئيس السوري بشار الأسد، "لما كانت هناك مشكلة الآن".

يذكر، أن الولايات المتحدة قامت يوم 7 نيسان/أبريل بضربة صاروخية استهدفت مطار الشعيرات العسكري التابع للقوات الحكومية السورية في محافظة حمص، وذلك بذريعة أن هذا المطار استخدم من قبل الطيران السوري لشن الهجوم بالسلاح الكيميائي في إدلب، حسب التصريحات الأمريكية.

ورفضت دمشق الرسمية كل الاتهامات الموجهة إليها بشأن استخدام السلاح الكيميائي، وحملت المسلحين المسؤولية عن الحادثة.

من جانبها، دعت روسيا إلى التحقيق في الأحداث بمحافظة إدلب، ونددت بالضربة الأمريكية معتبرة اياها انتهاكا للقانون الدولي.

الكلمات الرئيسة: ترامب ، سوريا ، الأربعاء

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین