رمز الخبر: ۱۵۴۴۹
تأريخ النشر: ۲۱ فروردين ۱۳۹۶ - ۱۱:۱۶
أكد الناشط الحقوقي البحريني ابراهيم المدهون ان الرئيس الامريكي دونالد ترامب جاء لابتزاز الانظمة الخليجة التي تفتقد الى وجود قاعدة شعبية.
الدولية للانباء حول سعي النظام البحريني لوضع بداية جدية لانهاء الثورة في البحرين عبر زيادة وتيرة العنف وتنفيذ الاغتيالات واحكام الاعدام، قال المدهون: ان الانظمة التي تلجأ الى العنف والى الظلم وخصوصا الفحش في الخصوم هي انظمة مفلسة ولاتستطيع ان تصل الى هدفها لذلك انا اعتقد بان ربما تتاخر في الوصول الى الهدف المنشود في التحول السلمي نحو الديمقراطية في البحرين ولكنه سيكون لزاما على الشعب في البحرين ان يصل الى الهدف.

 وأضاف، ان النظام لم يستطع ان يخمد هذه الثورة على مدى ستة اعوام ونحن في العام السابع لذلك من الصعب على النظام ان يحقق اهدافه التي عجز على مدى ستة اعوام برغم ان هناك دعم مالي و دعم تسليحي ودعم سياسي من قبل الدول الداعمة للنظام و على راسها الولايات المتحدة الامريكية و بريطانيا و الدول الخليجة الى ان النظام عجز ان يخمد هذه الثورة .

وفيما يخص رفع تعليق ادارة ترامب صفقة بيع مقاتلات اف 16 للبحرين بعد تعليقها العام الماضي بسبب المخاوف بشان حقوق الانسان، قال، ان الرئيس ترامب جاء لابتزاز الانظمة الخليجية، والانظمة الخليجية هي ليست انظمة لها قاعدة شعبية لذلك هي تخاف من امريكا و بريطانيا لان من قام بتاسيس هذه الممالك وهذه الدويلات هم البريطانيين ومن ثم جاءت امريكا بعد الحرب العالمية الثانية واستلمت زمام الامر، لذلك هؤلاء لايستطيعون ان يقولوا لامريكا لا لمحاربة ايران.

وأضاف، اعتقد بان شراء مثل هذه الاسلحة هو لاستمالة امريكا لأن هذه الاسلحة لن يحاربوا بها ولا حتى في عدائهم لايران لم يستطيعوا ان يحاربوا ايران  ولم يطلقوا اي رصاصة على الكيان الصهيوني لذلك البحرين لاتحتاج الى طائرات ولاتحتاج الى اسلحة وانما تحتاج الى حنكة سياسية تخرج هذا البلد من ازمته واعتقد بان النظام في البحرين نظام لايستطيع حل مشاكله الداخلية.

الكلمات الرئيسة: ترامب ، الخليجية ، المدهون

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین