رمز الخبر: ۱۵۳۵۵
تأريخ النشر: ۱۴ فروردين ۱۳۹۶ - ۱۰:۴۹
أكد وزير النفط الايراني السابق رستم قاسمي بان البلاد اليوم تواجه حربا اقتصادية، مشددا الحاجة الى ادارة جهادية للانتصار في هذه الحرب.

واشار قاسمي في حديث لوكالة انباء "فارس" الى شعار "نحن قادرون" وقال، ان ايران دولة مقتدرة وغنية يمكنها معالجة مشاكل الشعب المعيشية بادارة صحيحة للمصادر والقوى البشرية.

واضاف عضو الجبهة الشعبية لقوى الثورة الاسلامية، مثلما ان للجمهورية الاسلامية الايرانية اليوم الكلمة الاولى في المنطقة من الناحية العسكرية فبامكانها عبر اعتماد برنامج علمي ودقيق ان ترمم الكثير من الجسور الاقتصادية التي تصدعت للعديد من الاسباب.

وتابع القائد الاسبق لمقر "خاتم الانبياء (ص)" للاعمار، ان الشعب اليوم يواجه حربا اقتصادية ومن اجل الانتصار في هذه الحرب التي تضيق الخناق على الشعب يوما بعد اخر فلا بد من ان نتوجه نحو الادارة الجهادية.

واشار الى الثمار الايجابية للادارة الجهادية وقال، اننا سواء على الصعيد الداخلي او الخارجي حققنا الانتصار كلما واينما اعتمدنا الخارطة الاستراتيجية لمهندس الثورة القائل بـ "اننا قادرون".

ونوه الى بطولات المدافعين عن مراقد اهل البيت (ع) في سوريا والعراق وقال، اننا نشهد اليوم كيف ان الحاج قاسم (سليماني) وسائر زملائه تمكنوا في طل الالتزام بتوجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية والادارة الجهادية من ابعاد شبح الحرب عن بلادنا، وهذه هي واحدة من معاجز الادارة الجهادية.

ولفت الى تسمية العام الايراني الجاري (بدا في 21 اذار/مارس) بعام "الاقتصاد المقاوم؛ الانتاج وفرص العمل" واكد بان ايران اليوم بحاجة الى شخص كقاسم سليماني لتدوير عجلة الاقتصاد وتحسين معيشة الشعب.

الكلمات الرئيسة: اقتصادية ، وزير ايراني ، السابق

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین